واشنطن: مقترحات الإصلاح في لبنان يفتح أمامها دعم بالمليارات

مصر الان 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

القاهرة – مصراوي:

أكدت وزارة الخارجية الأمريكية، أن الولايات المتحدة تدعم حق الشعب اللبناني في التظاهر السلمي والتعبير عن رأيه.

وأوضحت في تصريحات لـ"العربية"، أن لبنان للإصلاحات الاقتصادية يفتح الباب أمام الدعم الدولي بمليارات من الدولارات.

ونوهت وزارة الخارجية الأمريكية، بأن الشعب اللبناني محبط بسبب فشل حكومته في الإصلاح، مؤكدة أن "عقود من الخيارات السيئة والفساد وضعت لبنان على حافة الانهيار الاقتصادي".

اتفق رئيس مجلس الوزراء اللبناني سعد الحريري، على إجراءات إصلاحية مع شركائه في الحكومة اللبنانية، بحسب ما نقلته وكالة "رويترز".

ومن المقرر أن تعقد الحكومة اللبنانية غدًا الاثنين، اجتماعًا لإقرار الإصلاحات الاقتصادية التي تم مناقشتها في اجتماع الحريري بعدد من الوزراء والقوى السياسية اللبنانية.

ودعا الحريري، الحكومة اللبنانية الأحد، لمناقشة الورقة الاقتصادية التي تقدم بها للخروج من الأزمة التي يشهدها لبنان، حسبما أعلنت وسائل إعلام محلية.

وذكرت "إل بي سي" اللبنانية، أن الاجتماع عقد في منزل رئيس الوزراء بوسط العاصمة بيروت، بمشاركة وزراء من حركة أمل، وحزب الله، والتيار الوطني الحر، وتيار المردة، ومستشارين للحريري، في حين غاب عنه وزراء الحزب التقدمي الاشتراكي.

وطرح رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري، الأحد، ورقة عمل اقتصادية تضمّنت 24 بندًا للخروج من أزمة الاحتجاجات المُتصاعدة التي يشهدها لبنان منذ الخميس الماضي.

وحملت الورقة بنودًا غير مسبوقة، بينها إلغاء كل أنواع زيادات في الضرائب على القيمة المضافة والهاتف والخدمات العامة، وإلغاء كل الاقتراحات الخاصة باقتطاع جزء من تمويل سلسلة الرتب والرواتب، وإعادة العمل بالقروض السكنية.

كما تضمنت الإجراءات الإسراع في خصخصة قطاع الهاتف المحمول، والشروع في إصلاح قطاع الكهرباء، وإقرار مناقصات محطات الغاز.

وشهد لبنان على مدار الأربع أيام الماضية مظاهرات واسعة في عدة مدن لبنانية، احتجاجًا على سوء الأوضاع المعيشية، مطالبين برحيل الطبقة السياسية التي يحملون عليها فساد وعجز وإدارة الأزمة الاقتصادية.

المصدر مصراوى

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة مصر الان ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من مصر الان ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق