جوجل تعاني من أزمة هوية بسبب مبادرة Project Maven

البوابة العربية للأخبار التقنية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أثار تورط جوجل في مبادرة وزارة الدفاع الأمريكية البنتاغون Pentagon المثيرة للجدل المسماة مشروع مافن Project Maven عاصفة داخل الشركة، مما دفع أكثر من 4 آلاف موظف من موظفي الشركة للتوقع على رسالة مفادها أنه ينبغي على جوجل التخلي عن جميع مشاريع الدفاع، مع استقالة أكثر من اثني عشر موظفًا، وبالرغم من الاحتجاجات، إلا أن رسائل بريد إلكتروني داخلية مسربة تظهر أن شركة ماونتن فيو خططت لتكثيف البحوث الاستخبارية العسكرية للطائرات بدون طيار.

وتشير إحدى الرسائل، التي يعود تاريخها إلى شهر سبتمبر/ايلول، المتبادلة بين فاي فاي لي Fei-Fei Li إحدى ألمع العقول في مجال الذكاء الاصطناعي والعاملة ضمن جوجل للخدمات السحابية Google Cloud وعضوين في فريق جوجل للدفاع والاستخبارات، وأعضاء فريق الاتصالات، إلى أن مشروع مافن Project Maven وحده سوف يوفر للشركة ما قيمته 15 مليون دولار على مدى الأشهر الـ 18 المقبلة، وما قيمته 250 مليون دولار في السنوات القادمة.

كما تظهر تلك المراسلات أن عملاقة البحث تنافست مع شركة أمازون لضمان الحصول على العقد المتعلق بمبادرة Project Maven، وأن هذا العقد مرتبط بشكل مباشر بعقد حوسبة سحابية تبلغ قيمته مليارات الدولارات، مع الإشارة إلى أن خدمات أمازون للويب Amazon Web Services، وهي ذراع أمازون في مجال الحوسبة السحابية، لديها بعض الأعمال المرتبطة بمبادرة Project Maven.

ويعتقد أن عقد الحوسبة السحابية المذكور يتعلق بالبنية التحتية المشتركة لمشاريع الدفاع JEDI، وهي مبادرة مدتها 10 سنوات، وتبلغ قيمتها 10 مليار دولار، وتهدف إلى نقل الكثير من بيانات الجيش الأمريكي إلى مقدم خدمة سحابية تجاري، وتوضح المراسلات أن البنتاغون يتعقب بسرعة أداء جوجل السحابي ضمن هذه المبادرة، بحيث من المتوقع أن يتقدم العمل بسرعة كبيرة.

وقللت جوجل داخليًا من تأثير عقد وزارة الدفاع إلى الحد الأدنى، وتحدثت الشركة إلى الموظفين عدة مرات حول الموضوع، حيث قالت ديان غرين Diane Greene، الرئيسة التنفيذية لخدمات جوجل السحابية Google Cloud لموظفيها خلال اجتماع لجميع الأطراف أن مشروع مافن Project Maven قيمته 9 مليون دولار فقط، ويضيف المعلومات المتضاربة عقدة جديدة لنضال جوجل المستمر بسبب الاستخدامات الأخلاقية للذكاء الاصطناعي.

موضوعات ذات صلة بما تقرأ الآن:

وأرسل جيف دين Jeff Dean، الذي يشرف على أبحاث الذكاء الاصطناعي ضمن شركة البحث، رسالة يعارض من خلالها استخدام تقنيات التعلم الآلي لأغراض تطوير الأسلحة ذاتية الحكم، ووفقًا لصحيفة نيويورك تايمز فقد تحدث أحد المؤسسين لشركة جوجل سيرغي برين Sergey Brin باستفاضة عن الموضوع مع لاري بيج Larry Page، الرئيس التنفيذي لشركة ألفابت، الشركة الأم لجوجل، والرئيس التنفيذي لشركة غوغل ساندر بيتشاي Sundar Pichai.

وقد أعرب التنفيذيون في شركة DeepMind، الواقع مقرها في العاصمة البريطانية لندن والمملوكة لعملاقة البحث، عن مخاوفهم بشأن اتجاه الشركة، وقالت جوجل إنها بصدد تطوير سياسة أخلاقية ستحظر صراحة استخدام الذكاء الاصطناعي في الأسلحة.

وكانت فاي فاي لي Fei-Fei Li، والتي تشغل منصب رئيسة مختبر الذكاء الاصطناعي بجامعة ستانفورد إلى جانب كونها كبيرة علماء الذكاء الاصطناعي في Google Cloud، مدركة بشكل كبير لإمكانية حدوث استياء كبير يتعلق بمبادرة Project Maven قبل تسرب التفاصيل، بحيث أنها كانت قلقة بشكل كبير حول الآثار المترتبة على العقود العسكرية لشركة جوجل.

وكتبت Fei-Fei Li في إحدى رسائل البريد الإلكتروني: “لا أعرف ما الذي سيحدث إذا بدأت وسائل الإعلام في الحديث حول موضوع قيام شركة جوجل سرًا ببناء أسلحة ذكاء اصطناعي أو تقنيات ذكاء اصطناعي لزيادة إمكانيات الأسلحة، حيث أن الفكرة الرئيسية للخدمات السحابية ضمن جوجل تدور حول إضفاء الطابع الديمقراطي على الذكاء الاصطناعي، وقد تحدثنا عن الذكاء الاصطناعي الإنساني للمؤسسات، وسأكون حذرة للغاية لحماية هذه الصورة الإيجابية للغاية”.

وكان الجدل حول تعاون وادي السيليكون مع الجيش الأمريكي قد ازداد خلال الأشهر القليلة الماضية، وذلك مع توسع مبادرة Project Maven إلى مناطق جديدة، والتي تساعد على تحديد الأهداف المحتملة من خلال الفيديوهات الورادة من الطائرات بدون طيار، بما في ذلك تطوير أدوات أكثر كفاءة للبحث ضمن محركات الأقراص الثابتة التي تم التقاطها، وتضاعف تمويل المشروع تقريبًا هذا العام، بحيث وصل إلى 131 مليون دولار.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة البوابة العربية للأخبار التقنية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من البوابة العربية للأخبار التقنية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق