أبل تمنع تطبيق استخدمه فيس بوك لجمع بيانات عن المستخدمين

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

واجهت فيس بوك مشكلات مع شركة أبل بشأن تطبيق مثير للجدل لجمع البيانات تستخدمه الشبكة الاجتماعية لأبحاث السوق، وقد يؤثر ذلك على قدرة فيس بوك على اختبار التطبيقات الأخرى داخليًا.

ودفع فيس بوك للأشخاص الذين تتراوح أعمارهم من 13 إلى 35 عامًا إلى 20 دولارًا أمريكيًا فى الشهر جنبًا إلى جنب رسوم لتنزيل تطبيق يسمح للشركة بالوصول إلى هاتف المستخدم ونشاط الويب كجزء من أبحاث السوق، ويتيح هذا البرنامج لـ "فيس بوك" الوصول إلى بيانات المستخدمين، بما فى ذلك عمليات البحث على الويب وبيانات الموقع والرسائل الخاصة.

ويوم الأربعاء، منعت شركة أبل موقع Facebook من عرض تطبيق Facebook Research على مستخدمى iPhone، إذ قام فيس بوك بتجنب عملية مراجعة أبل لتطبيقات المستهلك من خلال برنامج يسمح للشركات بإنشاء تطبيقات لموظفيها لاستخدامها واختبارها.

وقالت أبل فى بيان أرسل بالبريد الإلكتروني: "لقد صممنا برنامج مطورى المؤسسات فقط للتوزيع الداخلى للتطبيقات داخل المؤسسة، ولكن يستخدم فيس بوك عضويته لتوزيع تطبيق لجمع البيانات على المستهلكين، وهو ما يعد خرقًا واضحًا لاتفاقهم مع شركة أبل."

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق