تقرير.. العودة لإيطاليا أو قيادة قطر.. 3 سيناريوهات ترسم مستقبل زين الدين زيدان كتب: محمد همام

يالا كورة 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
كتب: محمد همام

في مفاجأة كبرى قرر زين الدين زيدان المدير الفني لفريق ريال مدريد الخروج من النادي الملكي وترك منصبه رغم مساهمته في تتويج نادي العاصمة بلقب دوري أبطال أوروبا منذ أيام قليلة بعد الفوز على ليفربول في المباراة النهائية.

زيدان والذي حقق تسعة ألقاب من بينهم ثلاثة ألقاب دوري أبطال أوروبا وضع حدًا على مسيرته التدريبية في تجربته الفنية الأولى والذي بدأها منذ عامين ونصف عندما جاء بديلاً لرفائيل بينيتيز والذي رحل لسوء النتائج.

وفي التقرير التالي، يستعرض "يلا كورة" 3 سيناريوهات تنتظر زيزو بعد رحيله عن الريال:

- الرحيل لإيطاليا أو إنجلترا 

منذ أيام قليلة أعلن ماسيميليانو أليجري المدير الفني ليوفتوس رغبته في البقاء مع نادي السيدة العجوز إلا أن إدارة النادي الإيطالي قد تعيد حسابتها من جديد حول منصب المدير الفني خاصة بعد استقالة زيدان.

يوفنتوس أصبح يهيمن على الكرة الإيطالية والآن بدأت إدارة اليوفي تسعى للحصول على اللقب الأوروبي وهو دوري أبطال أوروبا في ظل الإمكانيات المالية التي يتمتع بها الفريق القادم من مدينة تورينو.

وقد يكون زيدان مدربًا لليوفي حال وجود رغبة من إدارة النادي الإيطالي خاصة أن زيزو سبق وأن خاض تجربة مع فريق الأبيض والأسود.

يوفنتوس ليس النادي الوحيد الذي قد يكون وجهة زيدان المقبلة، وقد يكون تشيلسي من بين الأندية التي ترغب في التعاقد مع الثعلب خاصة بعد اقتراب رحيل المدرب الإيطالي أنتطونيو كونتي من تدريب البلوز.

إدارة تشيلسي بدأت في الدخول في مفاوضات مع عدد من المدربين لقيادة الفريق اللندي في الموسم المقبل حيث يتواجد ماوريسيو ساري المدير الفني السابق لنابولي من أبرز المرشحين إلا وبعد رحيل زيدان قد يكون الأخير منافسًا قويًا لساري لقيادة تشيلسي.

- تحقيق الحلم أو الرحيل لقطر 

قد يكون زيدان مدربًا لمنتخب فرنسا في يومًا ما هذا ما صرح به ديديه ديشامب المدير الفني للمنتخب الفرنسي عقب استقالة زيدان، مؤكدًا أن زيدان يحتاج للراحة من أجل تحديد مستقبله.

لكن حلم زيدان والذي سبق وأن أعلن عنه هو قيادة المنتخب الفرنسي الباحث عن إعادة الأمجاد وتحديدًا تتويجه بلقب كأس العالم للمرة الثانية بعد الفوز بلقب 1998.

وإذا فشل ديشامب في قيادة فرنسا لتحقيق نتائج إيجابية في مونديال روسيا والذي سينطلق بعد أسابيع قد يكون بقائه على رأس الجهاز الفني مهددًا.

سيناريو آخر في طريق زيدان وهو أن يقود المنتخب القطري خاصة في ظل التحضيرات لاستضافة مونديال 2022 والتي ستنظمها قطر.

زيدان ليس غريبًا على قطر حيث يُعد من أبرز الداعمين لملف استضافة قطر مونديال 2022.

- السير على نهج جوارديولا 

بعد رحيل المدرب الإسباني المخضرم بيب جوارديولا من تدريب برشلونة عام 2012 قرر الخلود للراحة لمدة عام من أجل حسم مستقبله وبالفعل وبعد موسم اختار الرحيل لألمانيا وتحديدًا تدريب بايرن ميونيخ.

جوارديولا ليس المدرب الوحيد الذي يفعل ذك بل قام المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي بأخذ قسط من الراحة عقب رحيله من ريال مدريد عام 2015 ليقرر الحصول على راحة لمدة عام، ليرحل بعدها لتدريب بايرن ميونيخ عام 2016.

وقد يسير زيدان على نفس الأسلوب خاصة أنه قدم الكثير مع الميرنجي سواء محليًا أو قاريًا أو عالميًا.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة يالا كورة ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من يالا كورة ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق