فالفيردي صاحب أقل عدد خسائر بين مدربي برشلونة في مباراته الـ50 هذا المحتوى من : كتب: أيمن جيلبرتو

يالا كورة 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
هذا المحتوى من :
كتب: أيمن جيلبرتو

دخل إرنستو فالفيردي، المدير الفني لبرشلونة، تاريخ النادي الكتالوني بعدما أكمل مباراته الـ50 مع الفريق بأقل عدد هزائم، 3 مباريات، بين مدربي البلاوجرانا.

وفي موسمه الأول على مقعد المدير الفني للبرسا، لم يتذوق المدرب الباسكي طعم الخسارة ثوى في ثلاث مناسبات: مباراتي كأس السوبر الإسباني أمام ريال مدريد، بالإضافة لمباراة ذهاب ربع نهائي كأس الملك أمام إسبانيول.

إلا أن فالفيردي ليس صاحب أكبر عدد من الانتصارات بين مدربي متصدر الليجا خلال أول 50 مباراة، حيث يأتي لويس إنريكي، المدير الفني السابق، في الصدارة بـ42 مباراة.

وقاد صاحب الـ54 عاما برشلونة لتحقيق 36 انتصارا و11 تعادلا، بالإضافة للهزائم الثلاث المذكورة سلفا.

وحقق رفاق النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي 24 انتصارا في الليجا مقابل 7 تعادلات ولم يتذوقوا طعم الخسارة، بينما حققوا ستة انتصارات و3 تعادلات في دوري الأبطال، مقابل 6 انتصارات وتعادل وخسارة في كأس الملك.

كما حقق فالفيردي ثاني أفضل سلسلة من المباريات المتتالية دون خسارة بـ29 مباراة خلال الفترة من 20 أغسطس وحتى 14 يناير الماضيين.

ولم تتوقف أرقام القياسية هذا الموسم، بل استطاع الفريق أن يعادل الرقم القياسي لعدد المباريات المتتالية دون هزيمة، 38 مباراة، والمسجل باسم ريال سوسييداد خلال موسم (1978-79).

وخلال هذه الفترة، سجل برشلونة 116 هدفا مقابل 26 هزت شباكه، بينما حصد مع إنريكي خلال نفس الفترة 42 انتصارا و3 تعادلات و5 هزائم مسجلا 143 هدفا، بينما استقبلت شباكه 31.

وتمكن البلاوجرانا خلال ذاك الموسم (2014-15) من حصد الثلاثية (الليجا والكأس ودوري الأبطال)، وهو نفس الأمر الذي يمكن لرجال فالفيردي تحقيقه هذا الموسم، حيث يقتربوا من حصد الليجا، وتأهلوا لنهائي كأس الملك أمام إشبيلية، وباتوا على بعد خطوة من بلوغ نصف نهائي "التشامبيونز" بعد فوزهم ذهابا على روما الإيطالي بنتيجة (4-1).


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة يالا كورة ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من يالا كورة ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

0 تعليق