بيان المصري - في ذكرى حادث بورسعيد: ندعو الجماهير للتسامح والنأي عن خلط السياسة بالرياضة

فى الجول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نشر نادي المصري بيانا رسميا يعزي في ضحايا جمهور الـ72 الذين فقدوا أرواحهم في بورسعيد عقب مباراة الفريقين في الأول من فبراير 2012.

وكان 72 مشجعا أهلاويا قد لقوا ربهم بعد أعمال شغب من جمهور المصري في مدرجات استاد بورسعيد ما تبعها غياب الجماهير عن مدرجات المسابقات المصرية.

وجاء في بيان صادر عن المصري نشره الحساب الرسمي للنادي البورسعيدي والتالي نصه:

"تمر اليوم الذكرى السادسة لحادث الأول من فبراير 2012 والذي راح ضحيته 72 من أبناء الوطن العزيز، النادي المصري إذ يستذكر هذه المناسبة الأليمة، فإنه يتوجه بصادق الدعاء إلى المولى عز وجل أن يتغمد الأرواح البريئة التي فقدناها إثر هذا الحادث الأليم بواسع رحمته، وأن يلهمنا جميعا وذويهم وأصدقائهم الصبر على هذا المصاب الأليم.

ويجدد النادي المصري بهذه المناسبة ومن منطلق مسؤوليته ودوره الوطنيين النداء لجماهير جميع الأندية المصرية دون استثناء للتحلي بثقافة التسامح والروح الرياضية ونبذ ثقافة التعصب والعنف والنأي عن خلط السياسة بالرياضة كي تعود الرياضة المصرية إلى وجهها الحضاري وتظل ملاعبها ساحات للتنافس الشريف".

وخرج ملعب بورسعيد الذي شهد الفاجعة الأليمة من حسابات المباريات الرسمية منذ تاريخه، في حين يسعى المصري لخوض مواجهات كأس الكونفدرالية على الملعب ذاته هذا الموسم.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة كتاب فى الجول ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من فى الجول ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق