الرياضة / المصرى اليوم

الأهلي يرد الاعتبار ويثأر في 7 مشاهد كتبت تاريخ بطل مصر في الأدغال الأفريقية (فيديو)

تتوجه أنظار محبي وعشاق الساحرة المستديرة بالوطن العربي والقارة الأفريقية صوب ملعب سوسة بتونس عندما تشير عقارب الساعة إلى السابعة والنصف من مساء غد الأحد بتوقيت القاهرة، حيث مواجهة مرتقبة من العيار الثقيل تجمع فريقي الأهلي والنجم الساحلي، بذهاب نصف نهائي دوري أبطال أفريقيا نسخة 2017.

المواجهة الأخيرة التي جمعت الأهلي بالنجم في إطار دور يُلعب بنظام الذهاب والإياب، كانت بنهائي دوري الأبطال نسخة 2007 والتي تفوق خلالها الفريق التونسي وتُوج باللقب، ومنذ هذه المواجهة الشهيرة لم يتقابل الفريقان أفريقياً بدور يُلعب بخروج المغلوب في مجموع نتيجة مباراتي الذهاب والعودة، حيث تقابلا في عدة مناسبات في إطار دوري مجموعات.

الأهلي لم يسبق له على مدار تاريخ مشاركاته ببطولات الأندية الأفريقية أن خسر أمام فريق بدور يُلعب بنظام الذهاب والإياب مرتين متتاليتين، فكان رد الاعتبار والثأر هو حال الأهلي في 7 مشاهد تاريخية نستعرضها في التقرير التالي:

يودع الأهلي منافسات أفريقيا للأندية أبطال الدوري عام 1976 من دور الـ 16 على يد مولودية الجزائر، لكن المارد الأحمر لا يُلدغ من جحر مرتين، فيطيح بطل بنظيره الجزائري في أول مواجهة تجمعهما بعد 1976 وذلك في بطولة أفريقيا للأندية أبطال الكؤوس 1984.

كوتوكو الغاني تمكن من حصد لقب أفريقيا للأندية أبطال الدوري عام 1983 على حساب الأهلي بنتيجة «1/0» بمجموع مباراتي الذهاب والإياب، ليرد بطل مصر الضربة له ويقصيه من نصف نهائي المسابقة ذاتها في عام 1987.

الترجي التونسي يضرب الأهلي ويطيح به من دور الـ 16 لبطولة أفريقيا للأندية أبطال الدوري 1990، لكن الأهلي يرد الاعتبار ويزيحه من نصف نهائي دوري الأبطال نسخة 2001، ويعود أبناء باب سويقة للإطاحة بالأهلي من جديد من نصف النهائي القاري في 2010، ليثأر الأهلي مجدداً ويرفض وداع مسابقة أفريقية مرتين على التوالي أمام فريق بعينه، فيُتوج بطل مصر بلقب 2012 على حسابه ويزأر في وجهه بربع نهائي نسخة 2017 ويقصيه من حلبة المنافسة على اللقب.

فيلا الأوغندي يفجر المفاجأة ويقصي الأهلي من ربع نهائي أفريقيا للأندية أبطال الدوري 1991، لينتقم الأهلي بشدة في نسخة 2005 لدوري الأبطال ويطيح به خارج المسابقة من دور الـ 32 بنصف دستة أهداف في مجموع مباراتي الذهاب والإياب.

يأتي الدور على أفريكا سبورت الإيفواري فيصعق الأهلي بربع نهائي أفريقيا لأبطال الدوري 1992، ليأتي الرد من بطل مصر سريعاً ويُتوج على حسابه بأفريقيا لأبطال الكؤوس 1993.

البن الإثيوبي يستغل خوض الأهلي لقاء الإياب لدور الـ 32 لدوري الأبطال 1998 بالصف الثاني ويقصي المارد الأحمر مبكراً من المسابقة، ليرد الأهلي الاعتبار في أول مواجهة تجمعهما بعد ذلك بالدور ذاته للمسابقة نفسها في نسخة 2012.

اشترك وخليك في الملعب لمتابعة أخبار الدوريات

text

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة كتاب المصرى اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصرى اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا