ليفربول وسان جيرمان .. مونيير يقلص الفارق بهدف لباريس فى شباك الريدز

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
قلص باريس سان جيرمان الفارق بينه وبين مضيفه ليفربول إلى هدفين مقابل هدف فى المباراة التى تجمع بينهما على ملعب "أنفيلد"، في قمة مباريات الجولة الأولى من دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا.

ومنح توماس مونيير لباريس سان جيرمان الأمل مرة أخرى بعدما أحرز هدف فريقه الأول فى الدقيقة 39 بعد عرضية من أنخيل دي ماريا سددها فى يمين المرمى ليقلص الفارق.

وسجل جيمس ميلنر قائد فريق ليفربول الهدف الثانى لفريقه فى الدقيقة 35 من عمر الشوط الأول عن طريق ركلة جزاء احتسبها حكم المباراة بعد عرقلة جيورجينهو فاينالدوم من خوان بيرنات لاعب باريس سان جيرمان.

وأحرز ستوريدج هدف ليفربول الأول فى الدقيقة 30 برأسية قوية تسكن شباك اريولا حارس مرمى باريس سان جيرمان.

وأهدر ساديو مانى فرصة التقدم فى الدقيقة 25 من عمر الشوط الأول بعدما قام بمراوغة نيمار بمهارة عالية وتسديد الكرة برعونة شديدة خارج المرمى.

وسيطر ليفربول على مجريات المباراة وأهدر التقدم فى أكثر من فرصة، خاصة بعدما فشل فى استغلال 6 ركنيات وسط انكماش غريب من لاعبى باريس سان جيرمان الذين استسلموا إلى الضغط الإنجليزى.

وأهدر فان ديك فرصة التقدم المبكر للريدز فى الدقيقة الخامسة من الشوط الأول بعد تسديدة قوية تصدى لها اريولا حارس مرمى ليحافظ على نظافة شباكه ويخرجها إلى ركلة ركنية.

وظهر النجم المصرى محمد صلاح بمستوى جيد وصنع العديد من الفرص الخطيرة لليفربول ولكن فشل مهاجمو الفريق فى استغلالها حتى الآن فى ظل انكماش العملاق الفرنسى أمام الهجوم الإنجليزي.

ويسعى فريق الريدز، المدجج بالنجوم، لاستغلال عاملي الأرض والجمهور لخطف أول 3 نقاط في المجموعة الثالثة، فيما يأمل سان جيرمان، بقيادة مدربه توماس توخيل، لبداية مثالية خارج الديار.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق