طبيبة أمريكية تحذر من إصابة الأطفال التايلانديين بـ"مرض الكهوف".. اعرف التفاصيل

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

حذر علماء من أن يكون الأطفال التايلانديون ومدربهم الذين حوصروا داخل كهف تحت الأرض غمرته الفيضانات لأكثر من أسبوعين، معرضين لخطر "مرض الكهوف".

ووفقاً لموقع صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، حذرت الدكتورة "بيترينا كراين" ، طبيبة الطوارئ في أوكلاند، كاليفورنيا ، من أن العدوى الفطرية للرئة التى تحدث فى الكهوف يمكن أن تسبب الموت لهؤلاء الأطفال.

ومن الجدير بالذكر أن فطر "سبليونوسيس" ، الذي تم وصفه لأول مرة في أربعينيات القرن العشرين، ينمو في تربة تسمى "هيستوبلازما كبسولاتوم"، وحذرت الدكتورة "كرين" من أنه يمكن العثور على الفطر في جميع أنحاء العالم ، لكن الكهوف معروفة بأنها "مناطق خصبة للتكاثر".

وقد تم إنقاذ 12 من الأطفال ومدربهم في أعقاب مهمة خطيرة استغرقت ثلاثة أيام ، شملت نقلهم إلى أماكن آمنة عبر أميال من الأنفاق تحت الأرض.

ومع ذلك ، بعد أن نجوا من الظروف القاسية لكهف "ثام لوانج"  في غابة التلال في شمال تايلاند يخشى أن يكونوا جميعًا عرضة لخطر الإصابة بالتهاب المفاصل ، أو مرض الكهف.

ويقاتل أربعة من الصبية الذين تم إنقاذهم بالفعل من عدوى الرئة، ولكن لا تظهر أي علامات على وجود حمى، وهى تعتبر علامة مميزة على الإصابة بالتهاب المفاصل.

يأتي ذلك بعد أن حذر خبراء أمس من أن بعض فريق “Wild Boars” لكرة القدم قد لا يكونون قادرين على السباحة أو البقاء في الظلام أو الغرف ذات الأبواب المغلقة مرة أخرى.

وأضافت الدكتورة "كراين" في مقال كتبته لـ " ABC نيوز ": "كل ذلك الوقت داخل الكهوف قد عرّضهم لعدوى خطيرة ونادرة ، غالباً ما يطلق عليها" مرض الكهف ".

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق