مصادر: سوفت بنك وصندوق الاستثمارات السعودى يبحثان تمويل مشروع شمسى عملاق

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قالت مصادر مطلعة إن مجموعة سوفت بنك وصندوق الاستثمارات العامة السعودى، يجريان محادثات فى مرحلة مبكرة مع بنوك بخصوص تمويل محتمل لمشروع طاقة شمسية مزمع بمليارات الدولارات فى المملكة.

تأتى المحادثات بعد اتفاق جرى توقيعه وإعلانه فى مارس الماضى بين صندوق الاستثمارات العامة وسوفت بنك لإنشاء خطة الطاقة الشمسية 2030 وهى أكبر مشروع من نوعه فى العالم.

تبذل السعودية جهودا ضخمة لتحويل اقتصادها وتقليص اعتماده على النفط، ويعتبر حكام السعودية، أحد أكبر مصدرى النفط فى العالم، الطاقة الشمسية سبيلا لخفض كميات النفط التى تستهلكها المملكة فى توليد الكهرباء وزيادة الشحنات التى تصدرها إلى الخارج.

ولم يرد أى مسؤول فى سوفت بنك أو صندوق الاستثمارات العامة على طلب من رويترز للتعليق.

وقال أحد المصادر، إن الطرفين شرعا فى محادثات أولية فى الأسبوعين الأخيرين مع بعض البنوك السعودية والأجنبية لتقييم أدوات التمويل المتاحة لمشروع بهذا الحجم، ووصف مصدر آخر المناقشات بأنها استطلاع غير رسمى لآراء البنوك.

وفى وقت الإعلان عن الاتفاق فى مارس الماضى ، قال ماسايوشى سون الرئيس التنفيذى لمجموعة سوفت بنك إن من المتوقع أن تصل طاقة المشروع إلى 200 جيجاوات بحلول 2030، تضاف إلى طاقة مركبة عالميا لإنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية تبلغ نحو 400 جيجاوات.

وقال سون ، إن المرحلة الأولى من المشروع، والبالغة قدرتها 7.2 جيجاوات، ستتكلف 5 مليارات دولار منها مليار دولار من صندوق رؤية سوفت بنك والباقى من تمويلات المشاريع.

ويقول مصرفيون إن حجم ونطاق المشروع يشيران إلى أن الحكومة قد تعطيه أولوية على خطط أخرى للبنية التحتية فى قطاع الطاقة، ورغم المناخ المشمس فى السعودية، تنتج المملكة معظم الكهرباء من محطات تعمل بالنفط.

 

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق