صندوق النقد:ملكية مصر لبرنامج الإصلاح والجرأة فى تنفيذه حقق النتائج المرجوة

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قال ديفيد ليبتون، النائب الأول لمدير عام صندوق النقد الدولى، إن صندوق النقد الدولى على أهبة الاستعداد للمساعدة، من خلال برنامجنا وما هو أكثر من ذلك، فى عرض تجارب بلدان أخرى يمكن أن تعود على مصر بالفائدة، وجانب كبير من جهودنا فى هذا الشأن يتمثل فى المساعدة على نشر قصص نجاح بلداننا الأعضاء، قائلًا "كثيرًا ما أخبر من حولى كيف ساعد الشعور بملكية البرنامج والجرأة فى تنفيذه هنا فى مصر على تحقيق النتائج المرجوة، وبإمكاننا كذلك مساعدتكم تحقيق نتائج مماثلة على مستوى الإصلاح والتحديث، وهذا التزام نستوفيه من خلال ما نقدمه من مشورة ومساعدة فنية وتدريب".

وأضاف النائب الأول لمدير عام صندوق النقد الدولى، أمام المؤتمر الذى تستضيفه حكومة مصر بالاشتراك مع صندوق النقد الدولى، إن هناك حاجة فى مصر لسياسات تشجع على نمو قطاع خاص يتمتع بالعافية، لأن هذا هو المصدر الواقعى الوحيد لفرص العمل اللازمة، مؤكدًا على أهمية تهيئة مناخ أعمال لتتسم فيه قواعد اللعبة بالبساطة والشفافية وتحظى بالاحترام، حيث تستطيع المؤسسات الصغيرة أن تنمو لتصبح متوسطة الحجم بل وتصبح شركات كبيرة، وزيادة اليقين التنظيمى الذى يشجع على المنافسة.

وأكد النائب الأول لمدير عام صندوق النقد الدولى، على أهمية تخفيف بصمة القطاع العام فى الاقتصاد، وخاصة فى قطاعى الأعمال والتجارة، لإتاحة حيز لنمو القطاع الخاص وتخفيف الضغوط الواقعة على رواد الأعمال من دخولهم منافسة لا يمكنهم الفوز فيها مع القطاع العام، لافتًا إلى أهمية توخى القدر الكافى من مرونة سوق العمل بما يتيح للشباب العثور على الوظائف، وتخفيض الحواجز غير الجمركية والحماية للصناعات المحلية حتى تتمكن الشركات المصرية من الاندماج فى سلسلة العرض العالمية، والتوسع لتأخذ نصيبا أكبر فى السوق العالمية، وإقامة نظام اقتصادى قائم على العدالة وخال من الفساد، لافتًا إلى أن تلك الأمور ينبغى التصدى له حتى تتمكن مصر من إقامة اقتصاد حديث، وتلبية تطلعات شبابها، ورفع مستويات المعيشة.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق