وزيرة التخطيط: التعداد يسهم فى تيسير تبادل المعلومات ونقل بيانات بدقه

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تستقبل وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى اليوم مندوبى الجهاز المركزى للتنظيم والإدارة والمختصين بإجراء تعداد وحصر موظفى الجهاز الادارى للدولة فى أولى أيام ذلك التعداد .

ويشمل التعداد تجميع البيانات الأساسية لكل موظف تمهيداً لوضعها على نظام معلومات الموارد البشرية الالكترونى والمعروف بال HRIS ، وتتضمن البيانات المطلوبة من العاملين بياناتهم العلمية والوظيفية فضلاً عن البيانات الأساسية وبيانات التعيين.

ومن جانبها، أكدت الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى، على ضرورة التعاون من كافة الجهات التى سيجرى عليها الحصر مع مندوبى الجهاز المركزى للتنظيم والإدارة وذلك لتسهيل مهماتهم الأمر الذى يسهم فى تطوير منظومة وقواعد البيانات للجهاز الادارى للدولة وذلك فى اطار تنفيذ خطة الإصلاح الإدارى شاملة وتحقيقاً لمبدأ الشفافية وكفاءة المؤسسات الحكومية ضمن رؤية مصر 2030 .

وأشارت وزيرة التخطيط، إلى أن هذا التعداد يسهم فى تيسير عملية تبادل المعلومات ونقل بيانات العاملين بشكل أكثر دقه مما يحفظ حق كل موظف وكل مواطن أيضاً فى الحصول على الخدمات المخصصة له نظراً لتوافر نظام كامل يشمل كافة البيانات الخاصة بكل موظف مشيرة إلى الانتهاء من التعداد على مستوى الوزارات فى يناير المقبل، لافتة إلى أنه تم إعداد وإرسال خطابات إلى جميع الوزارات بمواعيد الحصر، وتحديد مسئولين تواصل من كل وزارة للتعاون مع فريق الحصر وتقديم المساعدة

بدوره، أشار الدكتور صالح عبد الرحمن رئيس الجهاز المركزى للتنظيم والإدارة أنه تم اختيار مجموعه من الكوادر بالجهاز وتأهيلهم بالبرامج التدريبية اللازمة للتعريف بكيفية الاعداد والعمل على عملية الحصر مع تزويدهم بأحدث الوسائل التكنولوجية لتيسير عملية التعداد

يذكر أن وزيرة التخطيط كانت قد عقدت اجتماعاً مع عدد من أعضاء اللجنة العليا للإصلاح الإدارى فى سبتمبر المنتهى لمتابعة تطورات ملف الإصلاح الإدارى، حيث شهد الاجتماع اتفاقاً بضرورة إجراء حصر للعاملين بالجهاز الإدارى للدولة ليقوم به موظفو الجهاز المركزى للتنظيم والإدارة، حيث يتم جمع البيانات الخاصة بالعاملين على جهاز تابلت، تمهيداً لوضعها على نظام معلومات الموارد البشرية الإلكترونى.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق