هل مات عباس مقتولا أم منتحرا سؤال يطرح نفسه مع نهاية الحلقة الـ19 من مليكة

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

بدأت أحداث الحلقة الـ19 من مسلسل مليكة مع إنقاذ دكتور سعيد "محمد شاهين" ودينا الشربينى "مليكة" لبشير "رامز أمير" بعد أن قام بالاتصال بها، بعد أن استطاع الهروب من عباس شقيقه، وألقى باسل "أحمد العوضى" القبض على عباس، وقام بنقله إلى المستشفى ليتلقى العلاج اللازم ليتم استجوابه.

مليكة
مليكة

والتقى باهر "مصطفى فهمى" بـ هيلين "دانا حمدان" التى طلبت منه مساعدتها فى الهروب فى البلاد على متن السفينة التابعة لشريكة أكرم "ياسر على ماهر" والد مليكة، ولم يستطع باهر الرد على أى من مكالمات الأمن بسبب أن هيلين منعته من ذلك.

مليكة
مليكة

واستطاعت مليكة والدكتور سعيد إنقاذ بشير، وإزالة الرصاصة التى تلاقها أثناء الهروب، والتقى شريف "عمر السعيد" مع رولا "إيمان الزيدى" ليحاول حل الخلافات التى حدثت بينهما بسبب تصرفات مليكة، كما أنه كشف لها أنه من الممكن أن يكون لم يستطع التفريق بين أيه ومليكة فى المشفى، وقررت رولا مساعدته فى التعامل مع الأمر.

مليكة
مليكة

وانتهت أحداث الحلقة مع مكالمة تلقاها باسل، ليذهب إلى المستشفى التى يتواجد بها عباس، ليكتشف أنه قد مات، لكن اللغز الذى واجه باسل هو هل مات عباس منتحرا أو مقتولا.

يذكر أن مسلسل "مليكة" من بطولة دينا الشربينى، رامز أمير، مصطفى فهمى، عمر السعيد، أحمد العوضى، ندى بسيونى، صفاء الطوخى، دانا حمدان، إيمان الزيدى، آية سماحة، لمياء كرم، ياسر على ماهر، وقصة أحمد طاهر ياسين وسيناريو وحوار محمد سليمان عبد المالك وإخراج شريف إسماعيل وإشراف أحمد نادر جلال.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق