نيابة دار السلام تصرح بدفن جثة مدرسة قتلها طليقها بعد عرضها على الطب الشرعى

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

صرحت نيابة دار السلام الجزئية، بدفن جثة مدرسة، قتلها طليقها بعد عرضها على الطب الشرعى، كما طلبت سرعة تحريات المباحث حول الواقعة.

كان رجال مباحث قسم شرطة دار السلام، تلقوا بلاغا من الأهالى بوقوع مشاجرة ومتوفاة بعقار بالمنطقة، وبالانتقال عثر على جثة "ا.م" 47 سنة، مدرسة، توفت إثر إصابتها بجرح طعنى نافذ من الناحية اليسرى بالبطن، وتم نقلها لمشرحة النيابة بزينهم.

من خلال الفحص تبين أن المجنى عليها اعتادت التردد على الشقة محل الواقعة سكن طليقها "م.ح" 53 سنة، مدرس، وفى يوم الواقعة وأثناء تواجدها بصحبته لإعداد الطعام وحال محاولتها الانصراف رفض ذلك، وحدثت مشادة كلامية بينهما تطورت إلى مشاجرة قام خلالها المتهم بالتعدى عليها بسلاح أبيض "سكين" تحصل عليه من مطبخ الشقة محدثا إصابتها التى أودت بحياتها.

وعلى الفور تم إعداد الأكمنة وضبطه، وتمكن ضباط مباحث القسم من ضبطه، وبحوزته السلاح الأبيض المستخدم فى ارتكاب الواقعة، وبمواجهته اعترف بارتكاب الواقعة، باستخدام السلاح الأبيض المضبوط بحوزته، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم، وتولت النيابة التحقيق.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق