النيابة فى مرافعتها بـ"كتائب أنصار الشريعة": المتهمون متأسلمون لا مسلمون

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

استمعت الدائرة 11 إرهاب، بمحكمة جنايات جنوب القاهرة، برئاسة المستشار محمد شيرين فهمى، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، اليوم الإثنين، لمرافعة ممثل النيابة العامة فى محاكمة 23 متهما فى القضية المعروفة إعلاميًا بـ"كتائب أنصار الشريعة.

 

واستهل ممثل النيابة العامة مرافعته بتلاوة بعض آيات القرآن الكريم ، ثم استطرد فى وصف المتهمين بأنهم استباحوا دماء العباد وأموال ودماء المسحيين، فهم متأسلمون وليسوا بمسلمين، وأضاف ممثل النيابة فى مرافعته بأنه ليس للإرهاب دين أو كتاب ، فهم مع الشيطان فى أفعالهم .

 

وأردف ممثل النيابة قائلا، فى مرافعته أن المتهمين جرى فكرهم على تكفير الحكام قاطبة ثم من بعدهم رجال الشرطة، والجيش ثم أهل العلم لمخالفتهم فى الرأى، حتى باتوا يحاربون المجتمع كله، وتابع قائلا إن المتهم الأول، بعد أن بث فكرة المسموم بتكفير الحكام ورجال الشرطة والجيش ، كون خلية عنقودية من باقى المتهمين لتنفيذ عمليات إرهابية ضد الدولة، وسرد ممثل النيابة فى مرافعته عدد من الوقائع الإرهابية التى نفذها المتهمين .

 

كان النائب العام الراحل المستشار هشام بركات، قد أمر بإحالة 23 متهمًا لمحكمة الجنايات، بعدما كشفت تحقيقات نيابة أمن الدولة العليا أن السيد السيد عطا، 35 سنة، ارتكب جرائم إنشاء وإدارة جماعة كتائب أنصار الشريعة، وتأسيسها على أفكار متطرفة قوامها تكفير سلطات الدولة، ومواجهتها لتغيير نظام الحكم بالقوة، والاعتداء على أفراد ومنشآت القوات المسلحة والشرطة، واستباحة دماء المسيحيين ودور عبادتهم واستحلال أموالهم وممتلكاتهم، واستهداف المنشآت العامة وإحداث الفوضى بالمجتمع.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق