تفاصيل ضبط 4 متهمين بعد تصويرهم شابا عاريا بزفتى

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

يكشف "اليوم السابع" تفاصيل  ضبط 4 متهمين بعد تصويرهم شابا عاريا بزفتى، بعد قيام مزارع مقيم قرية كفر إبرى التابعة لمركز زفتى بمحافظة الغربية، باختطاف شاب تحت تهديد السلاح النارى بمعاونة 4 من أصدقائه داخل سيارة ميكروباص واقتياده لعشة على أطراف القرية وتجريده من ملابسه ومحاولة هتك عرضه وتصويره عاريا، انتقاما منه وتأديبه لحصوله على صور من هاتف المتهم الأول تجمعه  فى أوضاع حميمة فى أحضان  فتاة، وابتزازه لوالد الفتاة بعدم فضحها فى حالة الحصول على 15 ألف جنيه، وانتشر الفيديو المسجل للمجنى عليه على هواتف شباب القرية وافتضح أمره بما حدث معه داخل العشة، وهو ما دفعه لإبلاغ الشرطة بما حدث.

لم يراع المجنى عليه "العزب ال ال" 24 سنة العيش والملح والصداقة مع المتهم "حسن ع س" 29 سنة مزارع، بعد أن أفصح صديقه له بأسراره وظن أنه أمين على السر، ولكن شاء القدر أن ينكشف أمره.

ودفع الفضول المجنى عليه للتفتيش فى الهاتف المحمول الخاص بصديقه، مستغلا انشغاله فى قضاء حاجته، فوجد صورا عارية للمتهم فى أحضان إحدى الفتيات، فأسرع بنقلها على هاتفه المحمول، وجلس فى مكانه وكأنه لم يفعل شيئا.

وبمرور الأيام تمكن المجنى عليه من معرفة الفتاة التى ظهرت فى الصور، وقام بالاتصال بها ووالدها  لابتزازهما للحصول على 15 ألف جنيه مقابل عدم فضحها ونشر صورها، وما أن علم حبيبها بالأمر حتى عقد العزم وبيت النية على الانتقام منه، فقام بالاتفاق مع 4 من أعوانه على اختطافه وتأديبه وتصويره عاريا وتهديده بفضحه حال قيامه بالإبلاغ عنهم.

كان اللواء طارق حسونة مدير أمن الغربية، تلقى إخطارا من مأمور مركز زفتى، بتحرير "العزب ال ال" 24 سنة، حاصل على دبلوم تجارة مقيم كفر أبرى، باختطاف "حسن ع س" 29 سنة مزارع، و"عبد الله ر" 24 سنة سائق، و"مرسى ع م" 27 سنة سائق، و"عبد الحميد م م" 27 سنة عاطل، و"عبد السلام م" 29 سنة عاطل، باختطاف شخص كرها عنه تحت تهديد السلاح مستخدمين سيارة ميكروباص ملك الثانى واصطحابه إلى عشة فى الزراعات، وتصويره عاريا ومحاولة هتك عرضه، وقدم مقطع فيديو يظهر به المجنى عليه عاريا، ويحاول أحدهم هتك عرضه، وأقر بأنه لم يحضر للإبلاغ خشية من افتضاح أمره.

 

ووجه اللواء جمال عبد البارى رئيس مصلحة الأمن العام، بتشكيل فريق بحث لكشف ملابسات الواقعة، لما يتسم به الحادث من خطورة إجرامية تمثلت فى التعدى على النفس، قاده اللواء أيمن لقية مدير المباحث الجنائية، ضم العميد إيهاب عطية رئيس مباحث المديرية، والعقيد وليد الجندى رئيس فرع البحث الجنائى بزفتى والسنطة، وضباط مباحث مركز زفتى برئاسة الرائد محمود العرنوسى رئيس وحدة المباحث.

وتوصلت التحريات إلى أن المجنى عليه تربطه علاقة صداقة بالمتهم الأول، وأنه استولى على صور خاصة به من إحدى صديقاته فى أوضاع حميمة من هاتفه المحمول، وابتز المجنى عليه أسرة الفتاة بالصور التى بحوزته للحصول على مبلغ 15 ألف جنيه، نظير عدم نشر الصور، وحرر والدها المحضر رقم 3261 إدارى مركز زفتى ضد المجنى عليه بتهمة ابتزازه والتشهير بابنته.

وأشارت التحريات إلى أنه عقب علم المتهم الأول بواقعة الابتزاز عقد العزم والنية على الانتقام منه، واتفق مع باقى المتهمين على خطفه وتصويره عاريا وتهديده بالفيديو مقابل ما بحوزته من صور، وتمكن ضباط فريق البحث من ضبط المتهمين عدا المتهم الخامس والسلاح المستخدم فى الواقعة "فرد خرطوش"، واعترفوا بارتكابهم للواقعة.

وأدلى المتهمون الأربعة باعترافات تفصيلية أمام  رجال المباحث، حيث قال  المتهم الأول إن صديقه لم يراع العيش والملح اللى بينهم، وسرق صور ليا من تليفونى وانا مع" أيه" حبيبتي.

وأضاف المتهم بقيام صديقه بالذهاب لأهليتها وتهديدها بفضحها وعندما وصلنى الخبر منها اتفقت مع أصحابي، وجهزنا ميكروباص واختطفناه وذهبنا به إلى  أرض زراعية وجردناه من ملابسه وصورناه عاريا، وحاولنا ههتك عرضه لكى نؤدبه على ما فعله.

واستطرد المتهم: "وزعنا الفيديو على شباب البلد علشان نفضحه ونعرفه أن دى اخرته ويتعلم الأدب".

تحرر المحضر 7576 جنح مركز زفتى، وتولت النيابة التحقيقات، وأمرت بحبسهم 4 أيام على ذمة التحقيق.

 

 

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق