حوادث / اليوم السابع

مباحث النزهة تكشف إدعاء سائق اعتداء شخصان عليه إنتقاما لنجل مالكة السيارة

نجح رجال مباحث القاهرة، فى كشف ملابسات واقعة العثور على سائق مكبل اليدين والأرجل، بجوار سيارة ميكروباص بمنطقة النزهة، والذى ادعى أن شخصين وراء ارتكاب الواقعة، وتبين اتفاقه مع صاحبة السيارة على اتهام الشخصين انتقاما منهما لوجود خلالفات بينهما ونجل مالكة السيارة، وتم إحالة المتهمين للنيابة التى تولت التحقيق.

تفاصيل الواقعة بدأت مع تلقى رجال مباحث قسم شرطة النزهة، بلاغا بالعثور على شخص مقيد الأيدى والأرجل بجوار سيارة ميكروباص بشارع الإسطبلات، خلف نادى الشمس، وبالانتقال والفحص بمعرفة ضباط مباحث القسم، وتبين أنه "أحمد م ا" 31 سنة، سائق.

وبمناقشته قرر بقيام شخصان باستقلال السيارة قيادته رقم 71378 أجرة قليوبية ميكروباص بيضاء من ميدان الألف مسكن وطلبا توصيلهما لمكان العثور عليه ثم قاما بتهديده وتكبيله بأفيزات بلاستيك وتركه بجوار السيارة وفرا هاربين دون سرقة أياً من متعلقاته ولم يعلل سبباً لقيامهما بذلك.

وفي وقت لاحق حضرت "عفاف س س"  44 سنة، ربة منزل، "مالكة السيارة" واتهمت كلا من "مرتضى ع" و"علام ا" بإرتكابهما الواقعة لوجود خلافات سابقة بينهما وبين نجلها "علاء ع ع" ، ومن خلال التحريات  تبين عدم صحة الواقعة.

وبإعادة مناقشة المجني عليه عدل عن أقواله وأقر بإتفاقه مع مالكة السيارة ونجلها على إختلاق الواقعة واتهام المشكو في حقهما بارتكاب الواقعة لوجود خلافات سابقة بينهم "مشاجرة "وقيامهما بتحرير محضر ضد نجلها وفي سبيل ذلك توجه لمكان العثور صحبة "علاء ع ع" وجارى ضبطه، والذي قام بتكبيله وتركه بجوار السيارة والاتصال بشرطة النجدة.

 

وعلى الفور تم إعداد الأكمنة بأماكن تردده أمكن ضبط مالكة السيارة، وبمواجهتها بما جاء بأقوال الأول أيدتها وأضافت بإرتكابها الواقعة بالاشتراك مع المبلغ ونجلها بقصد مساومة المشكو في حقهما للتنازل عن محضر المشاجرة، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم، وأحالهم اللواء خالد عبد العال مدير أمن القاهرة، إلى النيابة التى تولت التحقيق، وجاري ضبط المتهم الهارب.

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة كتاب اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا