إسلام يقتل شقيقه ويعترف" اتفقنا ننتحر بعد فشلنا فى سرقة زوجة والدنا

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

تعاهد  الشقيقان ألا يفرقهما إلا الموت، بعدما أصيبا بحالة اكتئاب نتيجة مرورهما بضائقة مالية وامتناع والدهما عن الانفاق عليهما بسبب تحريض زوجة أبيهما .

اتفق الشقيقان على سرقة شقة زوجة أبيهما كفرصة أخيرة للبحث عن أى أموال ،وللانتقام منها بسبب معاملتها السيئة معهما، ورفضها الانفاق عليهما، وتحريضها لزوجها الموجود خارج البلاد ويعمل فى دولة خلجية بعدم إرسال أى أموال لأولاده .

و صعد الشقيقين إلى شقة أبيهما وظلا يبحثان عن أى أموال داخل الشقة، ولكنهما لم يجدا أى شيء سوى فرد خرطوش فى دولاب زوجة أبيهما، ونتيجة إصابتهما بالإحباط واليأس بسبب فشلهما فى سرقة زوجة أبيهما قررا الانتحار .

أمسك محمد فرد الخرطوش وحاول إطلاق النار على نفسه، ولكنه فشل وارتعش فطلب من شقيقه أن يطلق عليه النار أولا ثم يطلق على نفسه هو الأخر، ويتخلصان من حياتهما، فأخذ شقيقه إسلام السلاح النارى، وأطلق النارعلى شقيقه وعقب سقوطه أصيب بانهيار عصبى حتى سمع الجيران صوته فتجمعوا ودخلوا الشقة ليجدوا إسلام جثة هامدة، وشقيقه فى حالة انهيار، وتم القبض على المتهم وإحالته للنيابة .

اعترف المتهم فى التحقيقات بأنه وشقيقه كانا يعيشان حياة بائسة عقب وفاة والدتهما وزواج أبيهما من سيدة أخرى، حيث كانت تعاملهما بوحشية، ودائمة الاعتداء عليهما  بالضرب، وتعذيبهما، مشيرا إلى أن والدهما سافر للعمل فى الخليج وتركهما مع زوجته.

وأضاف فى الفترة الأخيرة امتنع والدهما عن إرسال أى نقود لهما بتحريض من زوجة أبيهما، فلم يجدا أى أموال للإنفاق على أنفسهما واتفقا على سرقة شقة زوجة أبيهما للانتقام منها، وايجاد أموال يعيشان بها.

وكشف المتهم أنهما استغلا عدم وجود زوجة أبيهما داخل الشقة، وتسللا إلى داخل الشقة وبحثا عن أى أموال، إلا أنهما عثرا على فرد خرطوش، ولم يعثرا على أى مبالغ مالية، مما أدى لإصابتهما بالإحباط،  واتفقا على الانتحار، بإطلاق  كل منهما النار على نفسه، لكن شقيقه فشل فى قتل نفسه، فطلب منه إطلاق النار عليه، على أن يقوم بإطلاق النار على نفسه بعد ذلك .

وأشار إلى أنه عقب إطلاق النارعلى شقيقه وسقوطه على الأرض، أصيب بانهيارعصبى فتجمع الجيران، ودخلوا الشقة وتم القبض عليه لتأمر نيابة المرج برئاسة أحمد شديد بحبسه 4 أيام على ذمة التحقيق .

 

   

 

 

 

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق