مصرع مدير مدرسة في خصومة ثأرية بأسيوط

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
لقي مدير مدرسة مصرعه، إثر تربص مجموعة من الأشخاص به بالقرب من المدرسة التي يعمل بها، وأطلقوا عليه وابلا من الأعيرة النارية وقتلوه أمام بوابة مدرسة مجريس الإعدادية المشركة التابعة لصدفا في محافظة أسيوط.

تلقى اللواء جمال شكر، مدير أمن أسيوط، إخطارا من مأمور مركز شرطة صدفا بوصول بلاغ لغرفة عمليات النجدة بوقوع إطلاق أعيرة نارية وسقوط قتيل أمام مدرسة مجريس الإعدادية المشركة دائرة المركز.

وبالانتقال والإسعاف وبالفحص والمعاينة، تبين مقتل "كمال. إ"، مدير المدرسة، ينتمى لعائلة العويات، مقيم بقرية مجريس دائرة المركز، وتم نقل الجثة والتحفظ عليها بالمستشفى المركزي.

وكشفت التحريات التي أجراها فريق مباحث المركز، وجود خصومة ثأرية بين عائلة المجني عليه وعائلة أخرى بالقرية تدعى "العبايدة"، وأوضحت أن خصوم المجني عليه تربصوا له واختبأوا بالقرب من المدرسة التي يعمل بها، وفور وصوله بوابة المدرسة أطلقوا عليه وابلا من الأعيرة النارية وقتلوه، وجار ضبط المتهمين والسلاح المستخدم وتحرير المحضر اللازم واستكمال الإجراءات القانونية اللازمة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق