عصابة تكتشف مدينة أثرية كاملة في المنيا.. والشرطة تضبط أفرادها

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
تمكن ضباط مباحث الآثار بالمنيا بالتنسيق مع ضباط البحث الجنائي والأمن العام، من القبض على تشكيل عصابي تخصص في التنقيب عن الآثار يقوده مهندس حر مقيم بمدينة 6 أكتوبر بالجيزة، ويبلغ من العمر خمسين عامًا.

وأفادت معلومات موثقة وتحريات سرية، بتردد مجموعة من الرجال على منطقة شيبة الشرقية بمركز أبوقرقاص.

وعلى الفور قام قسم مباحث الآثار بالمنيا بعرض تلك المعلومات على اللواء مصطفى أنسي، مساعد الوزير لشرطة السياحة، والذى كلف اللواء هشام قدرى بمتابعة الموضوع أولا بأول بالتنسيق مع قطاع الأمن العام ومديرية أمن المنيا والمباحث الجنائية، ممثلة فى المقدم هشام العسقلانى، رئيس مباحث أبوقرقاص.

وجرى التوصل إلى أن هناك تشكيلا عصابيا يضم إلى جانب المهندس المشار إليه، كلا من "محمد. ا"، ٥٠ سنة، دبلوم، مقيم بمركز بدر البحيرة، و"ربيع. ع"، ٦٠ سنة، مدير محطة بنزين، و"محمد. ن"، ٢٦ سنة، عاطل، مقيم بالبحيرة، و"نور. م"، ٣٠ سنة، عاطل، مقيم بالبحيرة، و"فرغلى. ا"، ٢٨ سنة، حاصل على دبلوم، مقيم بكوم الزهير أبوقرقاص، و"عبد العزيز. م"، ٢٦ سنة، دبلوم، مقيم بكوم الزهير أبوقرقاص.

وتوصل فريق التحري الذي ضم كلا من العقيد محمود حمدى سرحان، رئيس مباحث الآثار، والرواد محمد بكر ووائل التونى، من الأمن العام، والمقدم هشام العسقلانى، رئيس مباحث أبو قرقاص، إلى أن التشكيل العصابي استطاع من خلال معدات الحفر العثور على مدينة أثرية كاملة تعود للقرن الثانى الميلادي العصر القسطنطيني، فضلا عن كنيسة أثرية.

وتبين أن التشكيل اتفق على أن يقوم بتصريف وبيع القطع الأثرية بشكل جزئى وعلى دفعات خشية إثارة فضول أهالى المنطقة أو رجال الأمن، وأن الدفعة الأولى التى كان سيتم تهريبها تمهيدا لبيعها تضم أواني كبيرة بها 484 عملة أثرية تعود للعصر اليوناني الروماني، وأن المتهم الأول كان سينقل الآثار المهربة في سيارته الخاصة.

وتمت مداهمة المنطقة حال قيام التشكيل بالتنقيب وضبط أدوات الحفر والسيارة والآنية، و484 قطعة أثرية، بالإضافة لجميع أفراد التشكيل العصابي، كما أخطرت الجهات المعنية بالتوصل إلى مكان المدينة الأثرية التي تعود للعصر القسطنطينى والتي تكتشف لأول مرة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق