تفاصيل ضبط 4 ملايين جنيه بعد سرقتها من موظفى مصنع ملابس ببورسعيد

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
نجح ضباط البحث الجنائي بقطاع تأمين محور قناة السويس قطاع بورسعيد برئاسة العقيد شريف بدوي ومعاونة المقدمين محمد عدس رئيس تحريات منافذ بورسعيد ومحمد شقرف رئيس عمليات القطاع في إحباط تهريب 4 ملايين و885 ألف جنيه رواتب العاملين بمصنع ملابس التي تم السطو عليها تحت تهديد السلاح من موظفي المصنع عقب صرفها من أحد البنوك في طريقهم إلى المصنع لصرف الرواتب الشهرية.

كانت تعليمات اللواء السيد عزب مدير عام الإدارة العامة لمحور قناة السويس بتشكيل عدة فرق بحثية وأمنية تحت إشراف اللواء عبدالعزيز كمال مدير مباحث الإدارة العامة لمحور قناة السويس لتضييق الخناق على المنافذ الجمركية لمحافظة بورسعيد البرية والبحرية لمنع خروج الأموال من داخل المدينة.

تم إعداد عدة أكمنة برئاسة الرائد محمد شتا والرائد أحمد الحلوجين والنقيب مصطفي الحمامي ضباط مباحث المنافذ.

وخلال عمليات تضييق الخناق على المنافذ اشتبه أمين الشرطة السري محمد عبد الله في إحدى السيارات تحمل عددا من سماعات الكاسيت الضخمة المحظورة فمنع خروجها وطالب قائد المنفذ بالتحفظ عليها وأثناء نقلها تلاحظ ثقل وزنها بما لايتناسب مع حجمها وبفحصها عثر بداخلها على كميات كبيرة من الأموال بحرها تبين أنها المبلغ الوارد بلاغ بسرقتها من موظفي المصنع.

تم التحفظ على المبالغ والسيارة وقائدها وإخطار مديرية أمن بورسعيد لاستكمال إجراءاتها في التوصل للجناة، عقب نفى قائد السيارة علمه بإخفاء المبلغ واعترافه بأن هناك من طلبوا منه توصيل السماعات إلى مقر إقامتهم بالقاهرة.

يذكر أن مديرية أمن بورسعيد كانت قد أعلنت اليوم عن ضبط الجناة في الحادث بإحدى الوحدات السكنية بأكتوبر عقب اختبائهم بها.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

0 تعليق