الإعدام والمؤبد والسجن 10 سنوات لحارسى الأمن وصديقتهما لقتلهم عامل بالشرقية

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قضت محكمة جنايات الزقازيق، بمعاقبة حارس أمن بالإعدام شنقا، وزميله بالسجن المؤبد، وصديقيه بالسجن 10 أعوام، لقيامهم بقتل عامل بإطلاق الأعيرة النارية عليه لوجود خصومة ثأرية بينهم.

 

صدر الحكم، برئاسة المستشار صابر أحمد عبد الله، وعضوية المستشارين السيد عبد العزيز محمود، وشريف محمد صفوت، وامانة سر نبيل شكرى.

 

ترجع وقائع القضية إلي أغسطس 2015، حيث تلقى اللواء مدير أمن الشرقية بلاغا من أهالى قرية المنير، بالعثور على جثة لشخص مجهول على جانب الطريق مصابا بها عدة طلقات نارية.

 

فتوصلت التحريات، إلى أن المجنى عليه من مركز الخانكة، وأن مرتكب الواقعة حارسى أمن بشركة للمياه والصرف الصحى، لوجود خصومة ثأرية بينهم، وانه قبل الحادث بأيام علم المتهمان مكان خصمهما، وهاتفة المحمول وقام أحدهما بالزج بصديقتة ربة المنزل للإتصال به، واستدراجه بدعوى مقابلتة بقرية المنير مركز مشتول السوق، وفور وصول المجنى عليه، تم اطلاق الأعيرة النارية علية، والتى اودت بحياتة، وفروا هاربين، تم القبض عليهم واحالتهم للنيابة التى قدمتهم لمحكمة الجنايات واصدرت المتقدم.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق