محافظ جنوب سيناء يجتمع بالوفد المجرى ورجال الأعمال والمستثمرين وممثلى الصحة

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

ترأس اللواء خالد فودة، محافظ جنوب سيناء، الإجتماع المشترك بحضور عمدة هيفيز، وسفير المجر لدى جمهورية مصر العربيه، والوفد المجرى، ورجال الأعمال ومستثمرى شرم الشيخ، وممثلى وزارة الصحة الدكتور أيمن عبد العزيز، أمين عام اللجنة العليا للسياحة العلاجية، ونائب رئيس أمان المراكز الطبية المتخصصة بوزارة الصحة.

كما ضم الاجتماع الدكتور خالد مجاهد المتحدث باسم وزارة الصحة، والمستشار وليد السباعى، المستشار القانونى لمحافظة جنوب سيناء، واللواء عبد الفتاح حلمى، المستشار الإعلامى لمحافظ جنوب سيناء، والدكتور خالد أبو هاشم، وكيل وزارة الصحة بالمحافظة، والدكتور محمد ضاحى، مدير عام مستشفى شرم الشيخ الدولى

وفى بداية الإجتماع رحب المحافظ بالحضور وقال "إننا استقبلنا وفدا من دولة المجر مكون من عمده مدينة هيفز ونائبه، وسفير المجر لدى مصر، لتعزيز سبل التعاون بين البلدين فى جميع المجالات، والتى من ضمنها مجال السياحة العلاجية والاستشفائية، حيث قام الوفد المجرى أمس السبت بزيارة لحمام موسى بمدينة الطور، كأحد معالم مصر فى مجال السياحة الاستشفائية "وقال"يأتى ذلك فى إطار توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية بتنشيط السياحة فى مصر.

وأوضح المحافظ فى بيان إن هذه الزيارة تأتى بعد زيارتين قام بهما لدولة المجر، خلال الفترة الماضية لتعزيز سبل التعاون بين البلدين فى مختلف المجالات، والتى من ضمنها السياحه العلاجية بمصر، وإشادة الوفد المجرى بالزيارة، وإعرابه عن استعداد بلاده للتعاون مع مصر فى تنشيط السياحة، بعدما وجدوه من إمكانيات هائلة سواء طيبه أو استشفائية بالمحافظة، وسيتم تسخير كافة إمكانيات المحافظة لتنشيط السياحة واستقبال كافة الزائرين من مختلف دول العالم.

وأشار فودة، إلى إنه يتم حاليا دراسة مخطط لتطوير حمام موسى بشكل كامل، ليصبح مزاراً سياحيا واستشفائيا عالميا، من خلال إنشاء مراكز تأهيلية ومستشفيات وفنادق ومنتجعات سياحية للاستجمام مابعد إجراء العمليات للمرضى، كما إن حمام موسى "له تاريخ كبير فى شفاء أكثر من 65 % من مرضى الصدفية والروماتيزم، مما يعد من أهم المعالم فى هذا المجال، حيث به مياه كبريتيه متجددة منذ آلاف السنين، وستقوم المحافظة بالتنسيق مع وزارة الصحة بدراسة هذه المياه وتحليل مكوناتها بصفة دورية وتنقيتها وفلترتها للحفاظ عليها بشكل مستمر.

وأوضح أن هذا يعتبر ضمن خطه الوزارة لتطوير منظومة السياحة العلاجية، والتى متوقع منها أن تساهم فى ضخ مبالغ كبيرة للدولة، كأحد مصادر الدخل القومى، وقيام اللجنة العليا للسياحة العلاجية بوضع اللمسات الأخيرة لإطلاق الموقع الالكترونى للسياحة العلاجية بناء على توجيهات وزير الصحة والسكان فى هذا الشأن، والذى من خلاله سيتيح كافة المعلومات والبيانات عن أماكن السياحه العلاجيه من مستشفيات وغيرها من الأماكن الاستشفائية بمصر حتى يتمكن المرضى بجميع دول العالم بسهولة التواصل مع تلك الأماكن، وجارى إعداد أول دليل طبى دعائى بمصر، به كافه الإمكانات والتخصصات فى مجال السياحة العلاجية، حيث سيتم توزيعه على جميع الشركات التى تعمل فى مجال السياحة، بالإضافة إلى توزيعه بسفارات مصر للترويج السياحة العلاجية.

كما يتم حاليا دراسة عددا من العروض المقدمة من شركات مختلفة من دول العالم، لاستقبال مرضاها بالمستشفيات المصرية، والتى أصبحت على أتم استعداد لاستقبال مرضى السياحة العلاجية، وذلك بعد استقبال ونجاح اول عمليه بالقلب لمريض عربى بمستشفى شرم الشيخ الدولى الشهر الماضى.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق