شكاوى من أهالى المناطق المحيطة بمصنع كيما أسوان من انتشار غاز النشادر

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشتكى أهالى المناطق المحيطة بمصنع كيما أسوان، وتحديداً مناطق "كيما ، وعزب كيما ، والسيل الجديد ، والشيخ هارون ، والمحمودية"، من انتشار غاز النشادر أو "الأمونيا" فى الهواء، مما تسبب فى مضايقة آلاف السكان المقيمين بهذه المناطق وعدم قدرتهم على التنفس بصورة طبيعية.

قال مصطفى شوقى، أحد السكان المقيمين بمنطقة الشيخ هارون القريبة من مصنع كيما أسوان، إن المصنع يتسرب منه كل حين وآخر غاز النشادر والذى يتسبب فى مضايقة المواطنين المقيمين بالقرب من المصنع، وخاصة فى ظل استمرار انتشاره من حين لآخر، مضيفاً أن أبنه طفل صغير وينفجر من البكاء بسبب هذه الرائحة النفاذة التى تضايق الصغار والكبار أينما وجدوا بالقرب من المصنع.

وأضاف أحمد لطفى، أحد السكان المقيمين بالقرب من المصنع، أنه عندما تنتشر رائحة النشادر فى الجو فإن معظم السكان يضطرون لمغادرة المنطقة والتوجه لمناطق أخرى بعيدة عن المصنع، لأن الرائحة تصيب المواطنين بالتوتر والعصبية لعدم استنشاق هواء نقى، مشيراً إلى أن مصنع كيما يتسبب دائماً فى انتشار  الغازات الضارة والأدخنة الملوثة بالبيئة "على حد قوله".

فى المقابل، صرح مصدر مسئول بمصنع كيما أسوان – فضل عدم ذكر اسمه – بأن انتشار غاز النشادر ليس سببه تسريب من المصنع، ولكن النشادر يتصاعد فى الهواء دائماً نظراً لعملية إنتاج الأمونيا بالمصنع، مضيفاً أن انتشار الرائحة بين أهالى المنطقة يأتى بالتزامن مع توقف حركة الرياح وموجة الحر التى تسود محافظة أسوان وجنوب مصر، ولكن الغالب تحمل الرياح الرائحة فى اتجاه الجنوب الغربى بعيداً عن السكان، ومن المقرر أن ينتهى الشعور بالرائحة النفاذة مع اعتدال حالة الطقس وسرعة الرياح الطبيعية.

وأوضح مسئول مصنع كيما أسوان، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، أن رائحة النشادر ليست لها أضرار صحية ، ولا تشتعل فى الهواء ، ولكنه يشتعل في الأكسجين ويحدث لهبا أصفرا ضعيفا، وتتمثل أضراره "على حد قوله" فى رائحته النفاذة التى تضايق من يشمها.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق