محافظات / الوطن

الخضار والفاكهة بنصف الثمن في شادر "بكرة لينا" ببنها

أطلقت مؤسسة "بكرة لينا" بالقليوبية، أولى فعاليات مبادرة "شباب ضد الغلاء" والتي أعلنت المؤسسة عنها وبدأت بافتتاح شادر الخضار ببنها بجوار مستشفى الكويتي بمنطقة مساكن الموالح لتقديم منتجات الخضار والفاكهة بأسعار التكلفة تمهيدا لتعميمها على كل مراكز المحافظة لمحاربة الغلاء ومساعدة المواطنين.

تضمنت المبادرة عرض جميع المواد الغذائية داخل الشادر من لحوم وخضراوات طازجة يتم بيعها بنصف الثمن لغير القادرين، حيث بلغ كيلو اللحم البقري في المعرض بـ58 جنيه للكيلو وأوراك الدجاج بـ23 جنيه والمفروم 57 جنيه وفراخ الحشو 35 والبط بـ35 جنيه والعسل 30 جنيه والزبدة الجاموسي 45 جنيه والبقري 35 جنيه وزيت الزيتون بـ30 جنيه والفرخة الكاملة 30 جنيه والبرجر بـ30 جنيه.

كانت مؤسسة "بكره لينا"، قد دشنت فرعا جديدا لها في القليوبية، وانتهت من تشكيل هيئة مكتبها، لتحقيق أهداف تنمية مستقبل ، تحت شعار "مصر أولًا وأخيرًا".

محمد عمار المنسق العام لفرع القليوبية قال إن أهداف المؤسسة تتضمن بناء شراكات استراتيجية مع مؤسسات الدولة التنفيذية، وتحقيق التمكين الاقتصادي للشباب، من خلال توفير الآليات اللازمة لذلك، من دراسات جدوى، ومصادر تمويل، والتراخيص، والتسويق، والمشاركة الفعالة.

وأكد عمار  أن المؤسسة تسعى لإيجاد حلقة الوصل بين الشباب وصناع القرار، وتسعى لامتلاك الشباب للمهارات التي تساعده على التمكين الحقيقي في المجتمع، بالإضافة إلى تطوير الآليات التنموية والثقافية للشباب، للحفاظ على الهوية الحضارية والثقافية للمجتمع.

وأشار عمار إلى أن محاور العمل بالمؤسسة تتضمن المحور الاقتصادي، الذي يهدف إلى توفير فرص عمل للشباب، والمحور التنظيمي، والمحور التدريبي والتثقيفي.

وأشار منسق القليوبية، إلى أن المؤسسة تعمل على تدريب وتأهيل الشباب، وذلك من خلال دورات تدريبية تتضمن تقدير الذات، وكيفية التعامل مع الآخرين، والولاء للمجتمع والدولة والنظم السياسية والاقتصادية.

وأكد عمار أن المؤسسة سوف تساهم بشكل كبير في توفير فرص عمل للشباب، من خلال دراسة جدوى للمشاريع، وإنهاء إجراءات التراخيص اللازمة بالإضافة إلى توفير سيارات لبيع المنتجات بدون مقدم، مقابل تحصيل 25% من صافي ربح المشروع شهريا لاستغلال ذلك المبلغ في إقامة مشروع لشباب آخرين.

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة كتاب الوطن ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الوطن ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا