"العفن الهبابى" يدمر عرش المانجو الإسمعلاوى.. اعرف الأسباب وطرق العلاج

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

واجه مزارعو المانجو فى الإسماعيلية والشرقية هذا العام، موسمًا صعبًا، بسبب تعرض أشجار المانجو إلى مرض "العفن الهبابى" الأسود، إلى جانب ارتفاع درجات الحرارة التي تسببت في سقوط الثمار قبل نضجها، وقلة الإنتاج، بجانب ارتفاع أسعار الوقود، والأيدى العاملة.

 

وتعتبر المانجو أحد أهم الفاكهة الصيفية، وتعد محافظة الإسماعيلية أشهر المحافظات في زراعتها، بجانب محافظة الشرقية.

 

"اليوم السابع" يرصد 10 معلومات عن مرض "العفن الهبابى" الأسود الذي دمر عرش المانجو الإسمعلاوى.

 

1- مرض "العفن الهبابى" ظهر في الإسماعيلية منذ 5 سنوات، لكنه أكثر انتشارًا هذا الموسم.

2- يتكون العفن الهبابى بسبب توالد 3 أنواع من الحشرات هي "المن والبق الدقيقى والحشرة القشرية".

3- الحشرة القشرية ترتكز على الوجه السفلى لأوراق الأشجار وتنتج مادة عسلية لزجة تكون بيئة حاضنة لفطريات تتسبب في تحول لون سطح الأوراق إلى اللون الأسود ويمنع عملية التمثيل الضوئى واكتمال الغذاء.

4- العفن الهبابى هو مرض ينتج عن وجود بعض الحشرات، مثل المن والنطاطات وغيرها، التي تقوم بإفرازات عسلية على أوراق شجر المانجو، وهذه الإفرازات عبارة عن مادة سكرية معقدة، ما يجعل بعض الفطريات الرمية مثل: "الاسبراديلا" و"البنسيليوم" وغيرها تتطفل عليها، مسببة العفن الأسود أو ما يسمى بـ "العفن الهبابى".

5- الفطريات التي تسبب "العفن الهبابى" لا تعتبر مسببات مرضية، ولكنها تحجب الضوء عن الأوراق، مما يقلل من عملية البناء الضوئى، وبالتالى تقل كمية المواد الكربوهيدراتية التي ينتجها النبات، حيث إن الأوراق تعد مصنع الغذاء.

6- مرض "العفن الهبابى" ينتشر على الأوراق ثم ينتقل إلى الثمار مما يعوق التسويق

7- مرض "العفن الهبابى" ليس خطيرا وغير مستوطن، ويمكن السيطرة عليه بإجراءات وإمكانيات بسيطة.

8- الفطريات "الرمية" التي تساهم في انتشار مرض "العفن الهبابى" ليس لديها قدرة مرضية، بعكس البكتيريا والفيروسات التي قد تسبب أمراض نباتية خطيرة.

9- مرض "العفن الهبابى" لا يدمر أشجار المانجو أو يؤدى إلى موتها، وإنما تكمن مشكلته فقط في الجراثيم السوداء التي تخلفها على أوراق وسيقان أشجار المانجو مما يحجب عنها الضوء، ويقلل الإنتاج.

10- وزارة الزراعة قامت بإعداد ما لا يقل عن 100 ندوة للمزارعين حول مكافحة العفن الهبابي الذي يتواجد في شجر المانجو.

11- وزارة الزراعة أعلنت انها ستقضي على العفن الهبابي بنسبة 100% هذا العام.

12- عوامل انتشار المرض عدم الاهتمام بالقص والتقليم ووجود نسبة عالية من الرطوبة والظل بالإضافة للعدوى من حقول مصابة.

 

طرق علاج والتخلص من مرض "العفن الهبابى"

 

1- الحل يكمن في وقاية الأشجار من الإصابات الحشرية، ورشها بالمبيدات المناسبة مثل: المركبات النحاسية والجهازية كمبيد "التوبسين إم" وخلافه، وذلك لإيقاف نمو هذه الفطريات عليها.

2- تقليل التزاحم بين أفرع الأشجار بالتقليم والتطهير بمحلول أكسى الكلور.

3- تقليل ارتفاع الأشجار بحيث لا يزيد عن 4 أمتار لكي تسهل عملية المكافحة.

4- استخدام مبيدات فسفورية مخلوطة بزيوت معدنية، ورش الأشجار بمحلول الصابون البوتاسى وزيادة ضغط موتور رش المبيد لإزالة اللون الأسود من على الأوراق.

5- ضرورة مقاومة الحشائش لأنها العائل للحشرات، البستان لأنها مأوى للآفات والأمراض والحشرات الماصة.

6- الاهتمام بتقليم الأشجار لأنه يسمح لها بالتهوية ويساعد في وصول ضوء الشمس اليها.

7- تقليم الأشجار وإزالة الأفرع الجافة وفتح قلب الشجرة لدخول الشمس مع مراعاة التخلص من مخلفات التقليم فورًا خارج المزرعة.

8- عدم زراعة محاصيل أخرى أسفل أشجار المانجو.

9- ضبط معدلات الري بما يتناسب مع حجم الأشجار، وعدم الإسراف في الري لأن الحشرات القشرية تزيد مع ارتفاع الرطوبة حول النبات.

10- إزالة أثار العفن الهبابي، عن طريق رش الأشجار بمحلول الصابون الزراعي بعد 15 يوما من رش أوكسي كلورو النحاس بتركيز1% أي لتر لكل 100 لتر ماء، وزيادة ضغط موتور الرش لإزالة اللون الأسود من على الأوراق لكي تتمكن الأوراق من القيام بوظيفتها، مع مراعاة وجود قلاب داخل موتور الرش.

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق