حسين عيسى: الاستجابة لطلبات كل الوزارات يعنى عجزا يصل لـ 21%

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أكد الدكتور حسين عيسى ، رئيس لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب، أن اللجنة انتهت من تقريرها النهائى بشأن مشروع الموازنة العامة للدولة 2018/2019 ، و لافتا إلى أنه سيتم إقرارها بشكل نهائى من مجلس النواب قبل حلول عيد الفطر المبارك .

ولفت رئيس لجنة الخطةوالموازنة ، فى تصريحات لـ"اليوم السابع " ، أن عدم استقرار أسعار البترول العالمية بشكل يومى ،  لم تؤد إلى تغيير أرقام مشروع الموازنة التى وصلت لمجلس النواب والحكومة لم تتقدم بأى تعديلات على الموازنة و هو يحق لها وفقا للدستور ولكن لم يحدث .

وأشار رئيس لجنة الخطة والموازنة ، فى تصريحات لـ"اليوم السابع " ، أنه تم إدراج زيادات لـ 5 قطاعات ، وهى التعليم ما قبل الجامعى ،التعليم العالى ، الصحة ، النقل ، والثقافة و الإعلام ، لافتا إلى أنه من الصعب الاستجابة لكافة مطالبات القطاعات و هو ما أكدته وزارة المالية نفسها بأنه حال الاستجابة لكافة الوزارات سيكون "عجز الموازنة 21 % من الناتج المحلى الإجمالى و ليس 4,8 %.. يعنى كأننا بنرجع 100 سنة لورا ".

وأوضح أنه الجميع الأخذ فى الاعتبار بأن الموازنة عندما تأتى للبرلمان تكون بموافقة من مجلس الوزارء بمعنى أن المفترض أن تكون هذه الأقام محل موافقة من الوزارات ، قائلا: "أى زيادة فى الموازنة تستلزم موارد خاصة و أن المصروفات تفوق الإيرادات بعجز480 مليارا".

 

وأكد "عيسى" أن اللجنة حرصت فى تقرير هذا العام على وضع مصادر تمويل حقيقية لهذه القطاعات بخلاف العجز ، قائلا: "مفيش مليم طالبنا بزيادته إلا لما حطينا مصدر يمكن الحصول عليه"، كما أنها أدرجت توصية هامة بشأن ملف استرداد أراضى الدولة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق