عبد العال: لابد ان احافظ على المجلس واحميه

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

 

قال الدكتور على عبد العال، رئيس مجلس النواب، إن ما حدث بالأمس من دخول بعض الأشخاص للمجلس لن يُترك هذا الامر اطلاقا، متابعا: لابد ان احافظ على هذا المجلس واحميه، وموجها حديثه للنواب: انتم جزء من حماية هذا المجلس.

وأضاف عبد العال، خلال الجلسة العامة اليوم، الاثنين، هناك بعض الأشخاص الذين يدخلون بحسن نية مع النواب ويمتلكون أفكار شيطانية، وهذا ما حدث بالأمس حتى تدخل السيد الشريف وكيل المجلس وحل هذه الازمة فى الساعة الثانية صباحا.

وأكد رئيس مجلس النواب، على ضرورة إتخاذ إجراءات صارمة فى الدخول، متايعا: حينما يأتى شخص لى اُخطره بكل الإجراءات الأمنية ولابد ان يكون بعلم مسبق قبلها..مش معنى انى رئيس المجلس اصطحب واحد او اثنين معايا هذا ممنوع اطلاقا، وما حدث بالأمس تم تداركه وكل نائب مسئول عن حماية هذا المجلس.

 

وكانت قد قالت مصادر أن المعتصمين من اسر مصابي الثورة، وبالتحقيق معهم ثبت أنهم من أصروا على الاعتصام والبقاء بالمجلس للقاء الدكتور علي عبد العال رئيس المجلس للاعتراض على بعض نصوص قانون اسر الشهداء والمصابين ، مؤكدة أن النائب نور الدين عبد الرازق نائب سوهاج، هو الذي استخرج تصاريح الدخول لهولاء الاشخاص  والذين قارب أعدادهم 5 اشخاص فقط بينهم سيدات.

 

ورفض النائب نور الدين عبد الرازق التعليق على الأمر ، مؤكدا على أنه عمل لهم تصريح الدخول فقط ولم يكن على علم انهم سيظلوا بالمجلس وانهم طلبوا منه الدخول لتوصيل مطالبهم لرئيس مجلس النواب.

 

ووشهدت الجلسة العامة للربلمان اليوم الإثنين، تحذير الدكتور علي عبد العال، رئيس مجلس النواب، النواب من دخول أي مرافقين لهم الي مقر البرلمان بدون تصريح مسبق قائلا:" لن أسمح في ظل الظروف الأمنية الحالية حدوث مثل هذا الأمر مرة أخري، بعض الضيوف ظلوا داخل البرلمان حتي الساعة الثانية صباحا وهو أمر لن يتكرر مرة أخري، وهناك تحقيق يتم الأن بشأن هذا الامر".

 

وطالب عبد العال، في كلمة له بالجلسة العامة اليوم جميع النواب والعاملين بالبرلمان، بالألتزام بالإجراءات الأمنية الموجودة داخل البرلمان.

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق