"برلمانية المؤتمر": من يطالب بالمصالحة مع الإخوان إرهابى مثلهم

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أكد النائب أحمد حلمى الشريف رئيس الهيئة البرلمانية لحزب المؤتمر بمجلس النواب ووكيل لجنة الشئون الدستورية والتشريعية بالبرلمان، أن استمرار المدعو كمال الهلباوى الإخوانى السابق وعضو المجلس القومى لحقوق الإنسان فى ظهوره على قنوات الجماعة الإرهابية لعرض مبادرته التى أعلنها خلال الأيام الماضية والتى يطالب فيها بالمصالحة مع الجماعة الإرهابية، إنما هو دليل قاطع على أن الهلباوى لايزال ينتمى لجماعة الاخوان الإرهابية.

وقال "الشريف" فى بيان أصدره اليوم، إن كل من يطالب بالمصالحة مع أعضاء تنظيم جماعة الإخوان الإرهابية خوارج هذا العصر فهو إرهابى مثلهم، ولا يقل خطورة عنهم، ولايعرف أى لغة سوى لغة سوى سفك الدماء والقتل والتدمير مطالبا بإسقاط عضوية كمال الهلباوى بالمجلس القومى لحقوق الانسان.

ووصف النائب، ظهور الإخوانى السابق الهلباوى والمقيم حاليا فى العاصمة البريطانية لندن على قناة الشرق الإخوانية التى يرأسها الهارب أيمن نور بـ " الفجور والبلطجة"، مشيرا إلى أن الهجوم الحاد من الهلباوى على الدولة المصرية ومدحه لقيادات جماعة الإخوان الإرهابية ومؤسسها حسن البنا، ووصفه لمؤسس "الإرهابية" بأعظم شخصيات القرن العشرين، إضافة إلى إعلان "الهلباوى" أن شباب حركة 6 أبريل تواصلوا معه من أجل المبادرة وأبدوا دعمهم لنصوصها انما كل ذلك يؤكد أن الهلباوى لايزال ينتمى لجماعة الاخوان الارهابية ولم ينشق عنها وان تاكيده على الانشقاق من هذه الجماعة الإرهابية المارقة كان مجرد خداع وأكاذيب لاتصدر إلا من أمثال قيادات جماعة الإخوان الإرهابية الذين لايتنفسون إلا كذبا.

وطالب النائب بمحاكمة "الهلباوى" لأنه كذب على الشعب المصرى عندما ادعى أنه انشق عن جماعة الإخوان الإرهابية .

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق