وصول جثمان المهندس المتوفى فى حادث انفجار كابل الكهرباء بالكويت

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

وصل إلى أرض الوطن، صباح اليوم الخميس، جثمان المواطن المصرى المهندس محمد عبيد سعد المتوفى فى حادث انفجار كابل الكهرباء بالكويت، وذلك على الطائرة القادمة من العاصمة الكويت، ويرافق الجثمان شقيق المتوفى علاء عبيد سعد على.

 

كان وزير القوى العاملة محمد سعفان، قد أصدر توجيهات عاجلة بمجرد علمه بالحادث، لمكتب التمثيل العمالى التابع للوزارة، بالقنصلية المصرية بالكويت، بالتنسيق مع القنصلية بمتابعة إنهاء إجراءات نقل جثمان المهندس، ومتابعة حقوقه التعويضية ومستحقات الخاصة بالورثة، فضلا عن متابعة حالة الفنى، حسين عبد الحميد، الذى أصيب فى حادث انفجار كابل الكهرباء بمنطقة سلوى بالعاصمة الكويتية وإبلاغه تمنياته بالشفاء العاجل.

 

وقال هيثم سعد الدين المتحدث الرسمى والمستشار الإعلامى للوزارة إن الوزير تلقى تقريرا عاجلا ليلة أمس الأربعاء عبر المستشار العمالى بالقنصلية المصرية بالكويت أحمد يوسف عبد العظيم، أوضح فيه أن مكتب التمثيل العمالى بالقنصلية قام بالتواصل مع المسئولين بشركة  الـ "كى.سى.سى" التى يعمل بها المهندس المتوفى والفنى المصاب، وقاموا بإنهاء إجراءات شحن الجثمان من الأدلة الجنائية ومن القنصلية المصرية، ودفع نفقات شحن الجثمان، فضلا عن نفقات السفر لشقيق المتوفى المرافق للجثمان على الطائرة.

 

وقد تم إبلاغ المستشار العمالى أن الشركة قامت بإخطار شركة التأمين المؤمنة للمشروع الذى كان يعمل به المتوفى والفنى، حيث إن الوفاة جاءت نتيجة إصابة عمل حتى تتحمل شركة التأمين التعويض المقرر فى هذه الحالات.

 

ويتابع المستشار العمالى حالة الفنى المصاب أحمد حسين عبد الحميد، حيث ستقوم المستشفى بإجراء عملية جراحية صباح اليوم الخميس وتتحمل مصاريف العملية الشركة.

 

وصول جثمان العامل المصرى (1)
وصول جثمان العامل المصرى

 

وصول جثمان العامل المصرى (3)
وصول جثمان العامل المصرى

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق