توصيات برلمانية بتطبيق الأجر مقابل الإنتاج.. ومراجعة الحد الأدنى كل 5 سنوات

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أثنت اللجنة البرلمانية المعنية بالرد على بيان الحكومة، على ما ورد بالبرنامج بشأن تخصيص برنامج للحماية الاجتماعية، وأن الخطة الموضوعة تستهدف حماية لكافة الأسر تحت خط الفقر بنسبة إجمالية تتجاوز 678 مليار جنيه، لتقديم دعم نقدى بنسبة 60% من السكان تحت خط الفقر، مما يعنى استفادة 3.2 مليون أسرة على مستوى الجمهورية.

 

وأشارت اللجنة فى تقريرها المزمع مناقشته بالجلسة العامة الأسبوع المقبل، إلى أن الأجور تعد مصدرا اساسيا من مصادر الدخل للعديد من الأسر وقد شهد هذا البند اتجاها تصاعديا حيث ارتفع من نحو 85 مليار جنيه فى عام 2009/2010، إلى نحو 266 مليار جنيه فى الموازنة العامة للعام المالى 2018/2019، ورحبت اللجنة بحرص الحكومة على زيادة الأجور من خلال ما أجرته من علاوات لمواجهة أعباء المعيشة خلال الأربع الأعوام المقبلة.

 

ورحبت اللجنة فى تقريرها، بالسياسات والإجراءات التى اتخذتها الحكومة لخفض فاتورة الأجور كنسبة إلى الناتج المحلى الإجمالى من خلال تنفيذ قانون الخدمة المدينة، خاصة فيما تضمنه من خطر التعاقد على بند أجور موسمية، مشدد على ضرورة مراجعة الحد الأدنى للأجور كل خمس سنوات على الأكثر، وذلك لمراعاة معدل التضخم والتغييرات فى أسعار السلع والخدمات ومتوسط دخل الأسرة.

 

وتضمن التقرير ايضا ضرورة إرساء مبدأ الأجر مقابل الإنتاج، ومنح الحوافز والبدلات لتشجيع الإبداع والتطوير، بدلا من الاعتماد عليها كمصدر تكميلى للدخل يحصل عليه الجميع بغض النظر عن التفاوت فى المهارات الوظيفية ومستويات الأداء الامر الذى من شأنه تعميق الخلل فى منظومة الأجور، مع ضرورة إعادة النظر فى هيكل الأجور على نحو يجعل الراتب الأساسى النسبة الأكبر إلى أجمالى الأجر.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق