تلاميذ فلسطينيون يؤبنون زميلهم بشكل مؤثر

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
ابتدع تلاميذ بمدرسة في خان يونس جنوبي قطاع غزة طريقة مؤثرة لتأبين، زميلهم ناصر مصبح البالغ من العمر 12 عاما، الذي قتله الجيش الإسرائيلي، ووضعوا صورة له مزينة بالأزهار على مقعده الدراسي.

ووضع زملاء مصبح صورته المحاطة بالزهور الحمراء والبيضاء وأوراق الشجر الخضراء، بما يعكس ألوان العلم الفلسطيني.

ونقلت وكالة "رويترز" عن ضياء أبو خاطر صديق مصبح قوله: "بكيت عليه بكاء لم يبكه أحد في عمري.. لا أدري ما الذي أرادوه (الجيش الإسرائيلي) منه (ناصر)، ما الذي يريده الاحتلال في قتله.. ما الذي صنعه (مصبح)؟ (هل هو) قتلهم؟ لا أعلم ما الذي حدث"!

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق