دراسة: للاحتباس الحراري فائدة كبيرة

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

على الرغم من كثرة التحذيرات من أضرار الاحتباس الحراري وما قد يسببه من تصحر الأراضي الزراعية أو فقرها، إلا أنه وفقًا لدراسة حديثة، يمكن أن يزيد تغير المناخ من الحجم الإجمالي للأراضي في القطب الشمالي المؤهلة للزراعة، بنسبة تصل إلى 44%، كما قال المسئولون عن إجراء هذه الدراسة.

وحذر العلماء في وقت سابق من الاحتباس الحراري وارتفاع منسوب مياه البحر بشكل متزايد، ووفقًا لوكالة ناسا، فإن المستويات العالمية لثاني أكسيد الكربون في الغلاف الجوي وصلت إلى أعلى مستوياتها خلال 650 ألف عام، كما أن الصفائح الجليدية تذوب بمعدل كبير يصل إلى 413 جيجا طن سنويًا، وفقًا للصحيفة البريطانية "express".

وتدعي الدراسة الحديثة التي نشرت في دورية "التقارير العلمية" أن تأثيرات الاحتباس الحراري، قد تكون إيجابية ومن الممكن أن تطلق مناطق شمالية للزراعة بحلول عام 2099.

وأوضح الباحث المشارك في الدراسة، البروفيسور جوزيف هولدن من جامعة ليدز، أن "تغير المناخ سيكون ذو تأثير عميق على المناطق الزراعية".

يذكر أن حوالي 32% فقط من المناطق الشمالية في العالم في نصف الكرة الأرضية هي صالحة للزراعة، ومن المتوقع لإنتاج أراضي زراعية جديدة، سيتم فقدان الأراضي الزراعية والمحاصيل من المناطق المنتجة حاليًا، وهو ما يدعو إلى القلق فيما يتعلق بالأمن الغذائي الطويل الأجل.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق