البابا تواضروس يكلف وفدا كنسيا لزيارة مستشفى مصر المحبة بالمنيا

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
أوفد قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، وفدا من أسقفية الخدمات العامة برئاسة نيافة الأنبا يوليوس الأسقف العام للخدمات العامة، و بعض من سكرتارية قداسة البابا لزيارة مستشفى مصر المحبة "راعي مصر سابقا" بمنطقة بني مزار- المنيا، وذلك في أول زيارة من نوعها لتفقد الأعمال النهائية التى تجري على قدم وساق في تجهيز المستشفى لافتتاحه في أسرع وقت.

كان في استقبال الوفد ممثلين عن مجلس أمناء خدمة الراعي وأم النور التى قامت ببناء هذا الصرح بتبرعات الشعب القبطي من داخل مصر وخارجها والمسئولة عن إتمام الأعمال النهائية من تجهيزات وإتمام التعاقدات على شراء الأجهزة طبية على أعلى مستوى كما كان في استقبالهم أيضا المدير العام والمدير الإداري للمستشفى مع بعض العاملين.

وتم نقل ملكية مستشفى مصر المحبة "راعي مصر سابقا" من القائمين على هذا العمل إلى الكنيسة القبطية الأرثوذكسية ممثلة في أسقفية الخدمات العامة وذلك في 16 ابريل 2018 وقد أثنى جميع الحاضرين على الجهد المبذول لبناء وتجهيز مستشفى مصر المحبة.

وأشار نيافة الأنبا يوليوس، الى رغبة و توجيه قداسة البابا تواضروس الثاني بسرعة الانتهاء من الأعمال المتبقية حتى تفتح المستشفى أبوابها أمام أبناء الشعب المصرى بجميع أطيافه في الأسابيع القليلة القادمة لتحقيق الحلم بوجود رعاية طبية متميزة في شمال الصعيد.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق