مستشفى 57357 تبحث سبل التعاون مع "الإنتاج الحربي" و"قومي المرأة"

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
تجهز مؤسسة مستشفى سرطان الأطفال 57357، آلية جديدة للتعاون مع وزارة الإنتاج الحربي، وقطاع شئون المرأة بالمجلس القومي للمرأة، وتجرى المباحثات في سبيل ذلك خلال تلك الفترة، ويجتمع ممثلو الجهات الثلاث لوضع أسس التعاون المستقبلي بينهم، بما يخدم صالح الأطفال والمرأة والأسرة المصرية.

يمثل وزارة الإنتاج الحربي في المباحثات حسناء العرابي وكيل أول الوزارة لشئون المرأة، والمجلس القومي للمرأة، الدكتورة أحلام حنفى حسن رئيس لجنة الصحة، وأعضاء اللجنة د. وجيدة عبد الرحمن، ود. هناء مصطفى، ود. هالة نجيب حسنى، ود. سلمى دوارة، ومن مستشفى 57357 العقيد خالد حسن، ود. أية نصار، ود. سونيا سليمان.

وعقدت الجهات الثلاث اجتماعا مؤخرا في مقر مستشفى 57357، عرضت خلاله حسناء العرابي جهود قطاع شئون المرأة بوزارة الإنتاج الحربى، بدءا من حملات الكشف المبكر عن سرطان الثدى، وحملات التوعية بكيفية الاكتشاف المبكر لمرض التوحد، وانتهاء بحملات التوعية بكيفية التعامل مع كبار السن وذلك لجميع العاملات "4000 عاملة" بالمصانع التابعة لوزارة الإنتاج الحربي وعددها 18 مصنعا.

ثم عرضت أية نصار مدير التعليم والتطوير بمستشفى 57357، المجالات التى يمكن التعاون فيها وهى محاضرات للتوعية والتثقيف الصحى للعاملات، وتوفير كافة وسائل الكشف المبكر، وتوفير فرق لتقديم الدعم النفسي والمعنوي والاجتماعي من قبل أخصائيين نفسيين ورجال دين والعلاج بالفن.

وطلب العقيد خالد حسن، مساعد مدير المستشفى، من ممثلة الإنتاج الحربي، توفير معلومات كافية عن اسم المصنع وعنوانه وإجمالي عدد العاملات، لدراسة إمكانية تنظيم محاضرة تعريفية لهن في كل مصنع عن فيتامين D وأعراض نقصه ومضاعفات ذلك وكيفية علاجه، وأهميته للجسم البشري، مع تحديد أعداد الراغبات في إجراء التحليل من كل مصنع لتوفره المستشفى لهن بسعر رمزي.

وأكدت الدكتورة سونيا سليمان، مدير المعمل في مستشفى 57357، على توفير الإمكانية لإجراء التحاليل عن فيتامين د للعاملات داخل المصانع، وذلك توفيرا للوقت، مع إرسال النتائج إلى وكيلة أول الوزارة، ومعلومات كاملة عن الخدمات الطبية بالمستشفى من أشعات وتحاليل وغيرها، مع ضرورة تنظيم محاضرات التوعية والتثقيف للتغذية العلاجية وكيفية الاكتشاف المبكر للأمراض.

فيما أعرب أعضاء المجلس القومي للمرأة، عن سعادتهم بهذا التعاون المثمر، آملين تحقيق الهدف منه في الارتقاء بصحة المجتمع المصري، والتوعية المجتمعية من السرطان، وبأهمية فيتامين "د" للرجال والنساء على حد سواء.

وخرج الاجتماع بعدد من التوصيات، منها عرض مقترح تحمل وزارة الإنتاج الحربي تكلفة تحاليل فيتامين "د" للعاملين رجالا وسيدات، لما له من تأثير على القدرة الانتاجية للعاملين، وتنسيق زيارة لمستشفى 57357 خاصة بالسيدات العاملات بالوزارة، ومناقشة سبل التعاون.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق