أحد حلفاء الإخوان يكشف سبوبة "الإرهابية" فى الخارج: يأكلون السحت من كياناتهم

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

أكد عماد أبو هاشم، أحد حلفاء الإخوان المنشقين عنهم مؤخرًا، أن الإخوان يكذبون و لا يتجملون، مشيرًا إلى أن الدين الجديد الذى ابتدعه كهنة الإخوان قد أحل لهم كل حرامٍ بدءًا من الكبائر الموبقات وانتهاءً بالكذب و النصب و الاحتيال، إنهم لا يستحلون المحرمات ـ فحسب ـ بل يعتبرونها ركنًا و جزءًا من الدين.

 

وأضاف أحد حلفاء الإخوان المنشقين عنهم مؤخرًا، فى تصريحات له عبر صفحته الرسمية على "فيس بوك"، أن الأمثلة متواترةٌ على ارتكابهم ما لا يتخيله عقلٌ من الذنوب و الآثام و الجرائم أدناها الكذب و الاحتيال، إنها شريعتهم و سنة مؤسس جماعتهم و مذهب خلفائه أئمة الضلال من بعده، كمثالٍ حىٍّ للباطل الذى يغشاهم من بين أيديهم و من خلفهم أنهم قد دأبوا ـ فى الخارج ـ على إنشاء العديد من الكيانات الشيطانية التى تضم سفلة نخبهم موفرين لها كل دعمٍ مادىٍّ و معنوىٍّ حيث أنشأوا ما يُعرَف بـالمجلس الثورىِّ واتحاد دعم الإخوان وتحالف الإخوان والبرلمان الإخوانى المزعوم بالخارج وغير ذلك من الكيانات التى أنشأوها، ورغم ذلك ينفون أية صلةٍ لهم بتلك الكيانات مدعين أنها تمثل قوى أخرى و هم فصيلٌ منها.

 

وتابع عماد أبو هاشم: فى الواقع لا يوجد وراء كل هذه الكيانات سوى الإخوان (الإخوان فحسب) وجميعها مجرد أقنعةٍ مفضوحةٍ يتخفون وراءها و أوراق توتٍ شفافةٍ يضعونها فوق عوراتهم المكشوفة و "سبوبة" عيشٍ يأكلون السحت منها، وها قد أتى اليوم الذى يعلنون قيه ـ بكل تبجحٍ و استخفافٍ ـأنهم يدعون كل هذه الكيانات التى هى ـ فى الحقيقة ـ لا تعدو أن تكون مجرد أجنحةٍ لتنظيمهم الإجرامىِّ إلى أن تتوحد تحت مظلةٍ واحدةٍ تمثل ـ كما يزعمون ـ كل أطياف المعارضة المصرية فيما أطلقوا عليه اسم "الهيئة التأسيسية" داعين قضاة الإخوان ـ بعد ذلك ـ إلى ترأسها ، فيالها من بجاحةٍ! وياله من استخفافٍ بعقول الناس!

 


 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق