الارشيف / اخبار مصر اليوم / اليوم السابع

وزير الأوقاف: تحفيظ القرآن بالمساجد مجانا ودروس للنشء عن الأخلاق والقيم

قال الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، إننا نؤمن بتحسين الجانب المادى للإمام، لافتا إلى أن الذى سيعمل سيحصل على امتيازات فى حدود المتاح، فالإمام عصب العملية الدعوية شريطة أن يطور نفسه.

وأضاف جمعة، خلال لقائه اليوم، السبت، بالأئمة والقيادات الدعوية والواعظات على مستوى الجمهورية، لشرح استراتيجية الوزارة للبناء وآليات تنفيذها وسبل تفعيلها، أننا سنركز فى تلك الاستراتيجية على تكثيف التدريب للإمام وتفعيل مدرسة المسجد الجامع، وأطمح أن يفعلها كل إمام فى مسجده وليس فى المسجد الجامع فقط، والحديث عن الأخلاق والتركيز على الجانب التربوى.

وتابع وزير الأوقاف، أنه تم إعادة معسكر أبو بكر الصديق بالإسكندرية، ونقوم بعمل المعسكرات بالمدن الساحلية ليكون منها جزء كبير ترفيهى، مداعبا الائمة بأن الترفيه سيكون فى حدود الشرع وما يليق بالإمام، بالإضافة إلى الجانب التدريبى والدعوى، لافتا إلى أنه من ضمن القوافل الدعوية ستكون عن السياحة، وأن سائحا دخل بلدنا قد أخذ عهدا بأن نحفظ له عرضه وماله وحياته، وعدم استغلال السياح من قبل البعض لأنها تضر ببلدنا، لافتا إلى أنه ستكون هناك معسكرات فى الإسكندرية ورأس البر ودارسة الأماكن المتاحة لإقامة معسكرات بها.

وأكد جمعة، أن الواعظات سيشاركن فى تلك الاستراتيجية، وأن الفترة المقبلة ستكون فترة تكثيف دعوى، بالإضافة إلى برامج تحفيظ القرآن الكريم للنشء فى المقام الأول، وكل ذلك بالمجان، وسيكون ذلك فى أكثر من 1000 مسجد علي مستوي الجمهورية، وأن البرنامج سيبدأ في 8 يوليو، وجميع المحفظين المعينين ينتقلون إلى المساجد التى ستبدأ بتحفيظ القرآن، لافتا إلى أنها مهمة دينية ووطنية 

جدير بالذكر أنه في إطار تفعيل وزارة الأوقاف لاستراتيجية البناء التي أعلنت عنها مسبقًا وتدور حول البناء القيمي والأخلاقي، والعمل على استعادة دور المسجد في نشر القيم والأخلاق وخدمة المجتمع من خلال تفعيل دور المسجد بصفة عامة والمساجد الجامعة بصفة خاصة عقد هذا اللقاء ضمن سلسلة من اللقاءات المباشرة مع الأئمة ومع القيادات الدعوية ومع الواعظات على مستوى الجمهورية لشرح هذه الاستراتيجية وآليات تنفيذها وسبل تفعيلها , حيث كان اللقاء الأول مع مائتي إمام من أوقاف القاهرة  السبت بمسجد النور بالعباسية , يتبعه لقاء مع قيادات الدعوة بالمحافظة.

وصاحب ذلك بالتزامن معه تكثيف برامج التدريب على مستوى الجمهورية سواء للأئمة , أم لخطباء المكافأة , أم للواعظات من خلال مراكز التدريب المتعددة على مستوى الجمهورية، وسيتم الاستعانة بكبار أساتذة الأزهر الشريف سواء في برامج التدريب أم فى تفعيل مدرسة المسجد الجامع، وبرامج تحفيظ القرآن الكريم.

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة كتاب اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا