فتح الله تكشف أسباب استقالتها من لجنة أرض المهندسين بالإسكندرية

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
قالت المهندسة أماني فتح الله، عضو لجنة أرض "سابا باشا" المؤقتة والمشكلة من نقابة المهندسين بالإسكندرية إنها تقدمت باستقالتها من اللجنة قبل يومين لتأكدها من عدم جدوي ما يقومون به.

وأوضحت فتح الله، في تصريحات لصدي البلد، أن اللجنة شكلت عقب تجدد النزاع على ارض "سابا باشا" بين نقابة المهندسين ونقابة الصيادلة ونادي أعضاء هيئة التدريس ونادي قضاة مجلس الدولة وتحديدا عند قيام الأخير بوضع "كرفان" والشروع فى عمل بعض الانشاءات على الأرض وذلك بهدف الدفاع عن حق المهندسين في الأرض ودراسة كافة الأوراق الخاصة بها.

وأضافت فتح الله: ضمت اللجنة التي بدأت عملها يوم 20 من شهر أغسطس الماضي 11 مهندسا واجتمعت حوالي 5 مرات لدراسة الوضع بأسرع وقت ممكن لأن نادي قضاة مجلس الدولة كان مستمرا في عمل الإنشاءات على الأرض.

وتابعت عضو اللجنة، قائلة: "واجهت اللجنة بعض الصعوبات مما أعاق عملها حيث لم يكن باستطاعة أى عضو بها الحصول على نسخة حتى من فهرس محتويات المجلدات المطروحة علينا لكي يتسنى لنا دراستها جيدا وبتأني، لافتة إلي أنها اضطررت لأن تترك عملها وتتوجه لمبنى النقابة لمطالعة المستندات فى الشئون القانونية أكثر من مرة".

وأشارت فتح الله، إلي أن أعضاء اللجنة تمكنوا بشق الأنفس من الاطلاع على بعض الدعاوي القضائية والمعارضات والأوراق منها مستند يؤكد تخصيص الأرض للمهندسين من قبل محافظ الإسكندرية الأسبق اللواء عبد السلام المحجوب وينهي النزاع القائم عليها.

وأردفت عضو اللجنة، قائلة: "بمراجعة المعارضات المقدمة من نقابة الصيادلة مع محام استعنت به بعيدا عن الشئون القانونية للنقابة أكد المحامي أن المهندسين يمكنهم رفع دعوي قضائية ببطلان معارضات الصيادلة لأنها اختصمت محافظة الاسكندرية وليس المهندسين أصحاب الأرض".

واكدت فتح الله، انه رغم كل هذا لم تلمس أي جدية من قبل نقيب مهندسي الإسكندرية الدكتور هشام سعودي للدفاع عن حق المهندسين في أرض "سابا باشا" واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة وفقا للمستندات المتاحة والميل للتوافق على تقسيمها بين الجهات محل النزاع وهو ما يعد بمثابة تفريط في حقوقنا لذلك استقالت.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق