«مصر الخير» تفتح ورش تدريب وتشغيل الغارمين بالمحافظات لتمكينهم اقتصاديا

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
أطلقت مؤسسة مصر الخير وبرنامجها الخاص بالغارمين برئاسة سهير عوض، مبادرة للتشغيل والتدريب والتسويق على مستوى محافظات الجمهورية، لتشجيع السيدات والأسر على العمل، عبر توفير فرص عمل لهم في منازلهم، وتسويق منتجاتهم، وذلك في إطار سعي مؤسسة مصر الخير، لتمكين المرأة والغارمين اقتصاديا، وإعادة إحياء الحرف اليدوية والتراثية، وتحسين دخل الأسر.

وقالت سهير عوض، رئيس برنامح الغارمين بمؤسسة مصر الخير، إن المؤسسة تبنت خطة طموحة لتشجيع السيدات المعيلة والأسر في المناطق النائية والفقيرة، عبر توفير كافة الإمكانيات التي من شأنها مساعدتهم على الاستمرار في إنتاج وتطوير منتجاتهم اليدوية، والحرف التراثية المتداولة في بيئتهم، من خلال التدريب وتوفير إمكانيات التشغيل لبعضهم، والأهم هو تسويق منتجاتهم في القاهرة والإسكندرية.

وأوضحت أن أصحاب الصناعات اليدوية والحرفية يعانون من افتقاد عنصر التسويق ما دفع المؤسسة لمساعدتهم، إلى جانب إنشاء مصانع لتصنيع وتطوير المنتجات اليدوية والمطرزة في عدد من المحافظات، في مقدمتها الإسكندرية، وشمال سيناء، وسوهاج، والجيزة.

وأضافت أن المؤسسة تعمل على محورين، إما توفير الخامات والتصميمات للسيدات، ثم الحصول على المنتج، وعرضه في منافذ مصر الخير، أو المحور الثاني وهو الاتفاق مع بعض السيدات اللاتي تمتلك مشغل بسيط يقوموان هم بتصنيع منتجاتهم من البداية، وتقوم المؤسسة فقط بتسويقها عبر منافذها أيضا.

وأشارت سهير عوض، إلى أن المؤسسة نجحت في تحقيق المرحلة الأولى من خطتها لتمكين المرأة والغارمات اقتصاديا عبر تشجيعهم لتنمية مهاراتهم وإنتاج المزيد من المنتجات التي يتميزون بها في مناطقهم، وذلك في 6 محافظات حتى الآن، وهي القاهرة والجيزة وسوهاج والإسكندرية وشمال وجنوب سيناء، موضحة أنهم سينتهون من المرحلة الثانية والتي تشمل كل من النوبة في أسوان، وسيوة في مطروح، وشلاتين، قبل نهاية العام الجاري خاصة بعد فتح منافذ المؤسسة لتسويق منتجات السيدات في هذه المحافظات.

وأوضحت رئيس برنامح الغارمين، أن البداية كانت من شمال سيناء، حيث فتحت المؤسسة منافذ لمنتجات أسر بئر العبد، والروضة، ورومانة، والرابعة، وبعض سيدات العريش، في القاهرة والإسكندرية، والتي شهدت إقبالا كبيرا خلال عرضها.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق