عرب وعالم / عرب / بوابة فيتو

عضو مركزية «فتح»: جادون في إنهاء الانقسام وإتمام المصالحة

حماس: قادرون على إحداث اختراق في ملف المصالحة الفلسطينية

أكد عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، مفوض العلاقات الوطنية عزام الأحمد أهمية إنجاز المصالحة الوطنية على أكمل وجه وفق اتفاق القاهرة الموقع يوم 4 مايو 2011.

وقال الأحمد -خلال زيارته لبلدة يعبد جنوب غرب جنين للاطلاع على أوضاع البلدة في ظل انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي المستمرة بحق المواطنين وأراضيهم الزراعية- إننا جادون في إنهاء الانقسام وإتمام المصالحة، التي ستفتح آفاقًا جديدة لإحياء عملية السلام، وستؤمن فرصًا أفضل لمفاوضات السلام، وتنفيذ قرارات الشرعية الدولية، وإنهاء الاحتلال الإسرائيلي لأراضي الدولة الفلسطينية المحتلة منذ الرابع من يونيو 1967 بعاصمتها القدس الشرقية.

وندد بالانتهاكات الإسرائيلية المتواصلة في بلدة يعبد، والتي كان آخرها وضع كتل أسمنتية وسياج فوق الأراضي الزراعية، واستمرار حكومة الاحتلال في سياسة الاستيطان والتصعيد ضد أبناء شعبنا.

وحول تفاصيل الزيارة، ذكر بيان صحفي أن الأحمد اطلع على انتهاكات الاحتلال المستمرة والتي طالت الإنسان والأرض والحجر والشجر والكهرباء والمياه، والتي كان آخرها اعتقال أكثر من 13 مواطنًا من بينهم أطفال الجمعة الماضي.

وأشار البيان إلى إقدام سلطات الاحتلال على وضع شبك فوق أراضي المزارعين، موضحًا أن ذلك يندرج في سياق التوسع الاستيطاني المستمر.

وتحدث رئيس هيئة كهرباء يعبد، عضو المجلس البلدي، المهندس محمد أبو بكر عن مشروع توليد الكهرباء بالطاقة الشمسية الذي يعد الأكبر على مستوى فلسطين.

وأبرز أهمية المشروع، لما ينتجه من قدرة كهربائية تخدم يعبد ومنطقتها، مبرزًا خطة تطوير المشروع بما يحقق إنتاج الطاقة باستخدام الرياح والنفايات؛ للوصول إلى الاكتفاء الذاتي من إنتاج الكهرباء.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة كتاب بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا