فلسطين تندد بقرار إسرائيل خصم أضرار حرائق الطائرات الورقية من عائداتها

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نددت الحكومة الفلسطينية اليوم الاثنين، بقرار رئيس الوزراء الإسرائيلى خصم الخسائر الناجمة عن حرائق طائرات ورقية أطلقها شبان من غزة محملة بمواد مشتعلة تجاه الأراضى الإسرائيلية من أموال السلطة الفلسطينية قائلة إن هذا "عدوان جبان".

وقال يوسف المحمود المتحدث الرسمى باسم الحكومة "أموال الضرائب هى أموال فلسطينية، نصت الاتفاقات الموقعة أمام العالم على قيام إسرائيل بجبايتها، وردها إلى خزينة دولة فلسطين، مقابل أجر متفق عليه".

وأضاف فى تصريح نقلته وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية الرسمية "وبالتالى فإن أى مَس بهذه الأموال خارج نطاق الاتفاقات يعتبر لصوصية وعدوانا جبانا على شعبنا ومقدراته".

وأوضح المحمود "أن حكومة الاحتلال ترتكب جرائم مركبة تسرق خلالها أرضنا، وتقيم عليها المستوطنات وتقتل أبناء شعبنا، وتسرق أمواله".

وقال رئيس الوزراء الإسرائيلى بنيامين نتنياهو فى تغريدة على توتير إنه "أوعز لرئيس هيئة الأمن القومى السيد مائير بن شبات ببدء العمل على خصم التعويضات التى تدفعها إسرائيل للبلدات المتاخمة لقطاع غزة والتى تكبدت أضرار جراء الحرائق التى اضرمها الفلسطينيون فى أراضيها من أموال السلطة الفلسطينية".

وتقوم إسرائيل حسب اتفاق باريس الاقتصادى بجمع أموال الضرائب التى تتدخل إلى السوق الفلسطينية من خلالها مقابل عمولة مالية تبلغ ثلاثة فى المئة على المبالغ التى يتم جمعها شهريا.

ويعمل الشبان فى قطاع غزة منذ اندلاع المواجهات على الحدود مع إسرائيل فى 30 مارس آذار على وضع مواد مشتعلة فى ذيل الطائرات الورقية وإطلاقها صوب الأراضى الإسرائيلية مما تسبب فى إحراق مساحات واسعة من المزروعات والأشجار.

واليوم الاثنين، قال الجيش الإسرائيلى إن جنوده قتلوا فلسطينيا بالرصاص عندما حاول عبور الحدود من قطاع غزة ومعه فأس.

ولم يصدر تعليق من المسؤولين الفلسطينيين على الواقعة التى تأتى فى ظل العنف المتجدد بطول الحدود بين إسرائيل وغزة.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق