الرئيس اللبنانى: استحقاقات كثيرة تنتظر الدولة لتحقيق انطلاقة ينتظرها الشعب

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قال الرئيس اللبنانى العماد ميشال عون إن استحقاقات كثيرة تنتظر الدولة بمؤسساتها كافة بما فيها مجلس النواب الجديد لتحقيق الانطلاقة التى ينتظرها اللبنانيون فى مجالات تحديث الإدارة وتأهيلها وتأمين الكهرباء وإنشاء السدود وتطوير البنى التحتية فضلا عن الانتقال بالاقتصاد من الريعية إلى الإنتاجية.

جاء ذلك خلال استقباله اليوم الاثنين، وفدًا من الكلية الملكية للدراسات الدفاعية فى بريطانيا برئاسة الجنرال جريج لورنس، بحضور السفير البريطانى لدى بيروت هوجو شورتر.

وأشار الرئيس عون إلى أن اللوائح المغلقة التى اقترع لها الناخبون فى لبنان على أساس النسبية مثلت الخط السياسى للأحزاب، فيما حدد الصوت التفضيلى ترتيب المرشحين ضمنها مما سمح بتمثيل الأكثريات والأقليات على حد سواء أى تمثيل كل الشعب اللبناني؛ ما يتيح بحث كل المشاكل داخل مجلس النواب.

وأضاف أن تشكيل المجلس النيابى على هذا النحو يؤمن التوازن الصحيح بين الأكثرية والأقلية وكذلك بين الطوائف، لافتا إلى أنه بموجب القانون السابق كان يتم تشكيل حكومات اتحاد وطني، فيما يمكن بموجب القانون الجديد أن تتشكل حكومة أكثرية وبقاء المعارضة خارجها إذا رغبت.

وتوجه الرئيس عون بالشكر لبريطانيا على المساعدة العسكرية التى تقدمها للجيش اللبنانى والتى كان لها الأثر الفاعل فى مساعدته على تطهير الأراضى اللبنانية من الإرهابيين، معربا عن أمله فى التزام بريطانيا بالتجديد والدعم للقوات الدولية العاملة فى الجنوب "اليونيفيل" والمساعدة فى عدم تقليص موازنتها نظرا لما تقوم به من حفظ السلام بين لبنان وإسرائيل.

وطمأن الرئيس عون المجتمع الدولى بالتزام لبنان بنص القرار 1701 الذى يدعو إلى وقف كامل للعمليات القتالية فى لبنان، مشددا فى المقابل على رفض أى اعتداء إسرائيلى على أراضيه، لافتا إلى "الخروقات الإسرائيلية الكثيرة التى تحصل للأجواء اللبنانية لا سيما خلال شن اعتداءات على سوريا".

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق