"بسطة قهوة".. نشاط شبابي في غزة لتعزيز الهوية الوطنية

الوطن 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أطلق مركز للدراسات التنموية الفلسطينية، اليوم الأحد، نشاطاً شبابياً تحت اسم "بسطة قهوة"، لتعزيز الهوية الوطنية لدى الطلبة الجامعيين. ووضع شبان يرتدون "الكوفية الفلسطينية"، بسطة (عربة) لتوزيع القهوة، في جامعة الأزهر بمدينة غزة.

ويأتي نشاط "بسطة قهوة"، ضمن حملة "معاً من أجل التغيير"، التي أطلقها مركز دراسات التنمية بجامعة بيرزيت "غير حكومية"، قرب مدينة رام الله، ويستهدف طلبة قطاع غزة، والشبان العرب داخل إسرائيل.

ويوزّع الشبان كؤوسا من القهوة على الطلبة الجامعيين، ويديرون معهم نقاشاً مصغراً حول "القضية الفلسطينية والهوية الوطنية". وقال أحمد المدهون، مسؤول اللجنة الإعلامية، في مشروع "معا من أجل التغيير": "اليوم بنشرب قهوتنا في غزة وفي الداخل المحتل، ونوزعها على الطلبة الجامعيين".

وأضاف، خلال حديثه لوكالة "الأناضول": "من خلال بسطة قهوة نحاول استحضار الذاكرة الفلسطينية وإحياء الهوية الفلسطينية الجمعية".

وأوضح أن "بسطة قهوة"، "هي أولى أنشطة مشروع التغيير، والذي يستهدف شباب الجامعات". مشيرا إلى أن الهدف من هذا النشاط هو "محاولة تشكيل ملامح المخيم في ذاكرة الشاب الفلسطيني، واستحضار ذكرى النكبة، التي لا زال الفلسطينيون يعيشون تداعياتها ومأساتها".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة كتاب الوطن ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الوطن ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق