عرب وعالم / الوطن

العاهل الأردني: نرفض تهديد الجماعات الإرهابية للأمن العالمي

أعلن العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني في العاصمة الكازاخية "أستانا"، اليوم، أن بلاده تقدر عاليا جهود كازاخستان في إجراء اللقاءات الدولية في أستانا حول تسوية الأزمة السورية.

وذكر الملك عبدالله الثاني، في حديث له مع الصحفيين في ختام المباحثات مع رئيس كازاخستان نور سلطان نزاربايف: "تعتبر المسائل المتعلقة بالإرهاب والتطرف في غاية الأهمية. ونحن لا نريد أن تشكل الجماعات الإرهابية تهديدا جديدا للأمن العالمي".

وأشار عبدالله الثاني إلى أن الوضع في سوريا يعتبر مهما جدا بالنسبة لضمان الاستقرار، وامتدح الملك جهود نزاربايف في تخفيف التصعيد في النزاع السوري وفي تهيئة الأرضية المناسبة لإجراء المفاوضات.

تجدر الإشارة إلى أن كازاخستان والأردن وقعتا على مجموعة من الوثائق يوم الاربعاء عقب المحادثات بين الرئيس نور سلطان نزارباييف والملك عبد الله الثاني في أستانا.

وعلى وجه الخصوص، تم التوقيع على اتفاق بشأن التعاون في مكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة والاتجار غير المشروع بالمخدرات والمواد المثيرة للهلوسة وغيرها من أنواع الجرائم. وبالإضافة إلى ذلك، اتفق الطرفان على التعاون في ميدان الدفاع المدني والمساعدة القانونية في المسائل الجنائية.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة كتاب الوطن ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الوطن ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا