وزير الداخلية التونسى يعزل مسئولين أمنيين إثر التحريات فى غرق مركب قرقنة

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قرر وزير الداخلية التونسى لطفى براهم، إعفاء عدد من المسئولين الأمنيين من مهامهم وذلك على خلفية التحريات الأولية التى أذن بفتحها فى واقعة غرق عدد كبير من المهاجرين غير الشرعيين قبالة سواحل جزيرة قرقنة.

وذكرت وزارة الداخلية التونسية، فى بيان لها أن وزير الدّاخلية قرر إعفاء عدد من القيادات بإدارة الأمن الوطنى وهم كل من رئيس منطقة الأمن الوطنى بقرقنة، رئيس المصلحة الجهوية المختصة بصفاقس، رئيس فرقة الإرشاد بمنطقة الأمن الوطنى بقرقنة، رئيس فرقة الشرطة العدلية بمنطقة الأمن الوطنى بقرقنة، ورئيس فرقة الشرطة العدلية بمنطقة الأمن الوطنى بصفاقس المدينة.

كما قرر وزير الداخلية إعفاء عدد من القيادات فى إدارة الحرس الوطني، وهم كل من رئيس منطقة الحرس الوطنى بصفاقس، رئيس فرقة الأبحاث والتفتيش بمنطقة الحرس الوطنى بصفاقس، رئيس فرقة الحدود البحرية بقرقنة، رئيس فرقة أمن السفن والركاب بصفاقس، ورئيس مركز أمن السفن والركاب بصفاقس.

وكان أصدر وزير الداخلية التونسي، قد أصدر، خلال زيارته أول أمس الاثنين إلى ولاية صفاقس، توجيهاته إلى المجلس المحلى للأمن بالتحقيق فى ملابسات غرق عدد كبير من المهاجرين غير الشرعيين قبالة سواحل جزيرة قرقنة وتحديد المسؤولين عن التقصير الأمنى بصفة مباشرة أو غير مباشرة.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق