قس لـ"التايمز": "الخوذ البيضاء" تركت الطفل عمران متألما للإضرار بالأسد

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نقلت صحيفة "التايمز" البريطانية عن قس انجليكانى اتهامه لمنظمة الدفاع المدنى السورى المعروفة بالخوذ البيضاء بالإبقاء على طفل سورى مصاب دون إسعاف أو علاج يكسوه الغبار والدم فى محاولة للدعاية للإضرار بالرئيس السورى بشار الأسد.

 

وقال القس أندرو آشداون، الذى تقول الصحيفة إن زياراته المتكررة لسوريا أدت إلى انتقادات أنه يحاول تهدئة الحكومة السورية، إن الخوذ البيضاء، الذين يحصلون على تمويل من الحكومة البريطانية ورشحوا لجائزة نوبل للسلام، ينتمون لجماعة متشددة مسلحة.

 

وفى كلمة ألقاها فى كلية الدراسات الشرقية والإفريقية فى جامعة لندن (سواس)، بحسب تقرير نشره موقع بى بى سى عربى، اتهم آشداون الغرب بتقديم رشى وتشويه حقائق ودعم جماعات إرهابية.

 

وعرض آشداون صورة للطفل السورى عمران دقنيش، الطفل ذى الخمسة أعوام الذى أصبحت صورته واحدة من أشهر الصور فى الحرب السورية، ثم عرض صورا له فى إحدى زياراته فى سوريا وهو يحيط الطفل العمران بذراعه، وقال "إنه الطفل الذى انتشرت صورته فى كل مكان فى دعاية ضد النظام السوري".

 

وأضاف آشداون إن "والد عمران كان غاضبا ولكنه لم يستطع التدخل لأنهم كانوا مسلحين، ولاحقا عرضت وسائل الإعلام الدولية آلاف الدولارات ليقول إنه يعارض نظام الأسد. لم تؤيد الأسرة المعارضة المسلحة قط".

 

ويقول كنيدى إن آشداون يبدو فى تصريحاته وآرائه قريبا من وجهة النظر الروسية التى طالما نظرت إلى الخوذ البيضاء على أنها مقربة من الجماعات المتشددة.

 

وأضاف آشداون إنه عندما زار حلب ذهب فى زيارة إلى المقر المهجور للخوذ البيضاء "ليجده متاخما لمقر جماعة جبهة النصرة المسلحة".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق